الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصر

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
هكذا يمكنك قضاء إجازة صديقة للبيئة في مصر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية، الأحد، الكشف عن مقدمة سفينة غارقة بجزيرة سعدانة بالبحر الأحمر، والتي كان قد عثر على أجزاء منها عام 1994.

وتقع جزيرة سعدانة على ساحل البحر الأحمر الغربي، شمال ميناء سفاجا، وجنوب الغردقة.

الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصر
الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصرCredit: Egyptian Cabinet/ facebook

وفي بيان وزارة السياحة والآثار المصرية عبر صفحتها على فيسبوك، قال رئيس الإدارة المركزية للآثار الغارقة بالمجلس الأعلى للآثار المصرية، إيهاب فهمي، إن بعثة كلية الآداب لجامعة الإسكندرية عثرت أيضاً على الجزء الأوسط للسفينة، والمئات من اللقى، والقطع الأثرية، والتي كانت بمثابة جزء من حمولة السفينة. 

وأشارت الدراسات التي أجرتها البعثة إلى أن موقع الحطام يعود لسفينة تجارية يرجع تاريخها إلى منتصف القرن 18 الميلادي، كان قد عثر عليها أثناء أعمال الحفائر عام 1994، بواسطة بعثة مركز الأثار البحرية الأمريكية، بحسب ما ذكره البيان.

الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصر
عثرت بعثة كلية الآداب جامعة الاسكندرية أيضاً على الجزء الأوسط للسفينة والمئات من اللقى والقطع الأثرية والتي كانت جزء من حمولة السفينةCredit: Egyptian Cabinet/ facebook

وقد استأنفت البعثة الأثرية لكلية الآداب جامعة الاسكندرية أعمالها بالموقع عام 2017، وذلك بهدف الكشف عن باقي جسم السفينة وتوثيقه باستخدام تقنية التصوير الفوتوجرامترى، وعمل نموذج دقيق ثلاثي الأبعاد للسفينة، ودراسة تصميمها وتقنية بناءها، والحفاظ على القطع الأثرية التي تم اكتشافها، وفقاً للبيان.

وتنوعت حمولة السفينة الغارقة ما بين مئات القطع الأثرية التي تضم البورسلين، والأواني الفخارية مختلفة الأشكال والأحجام بالإضافة إلى أنواع مختلفة من الحبوب، وفقاً للبيان.

الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصر
الكشف عن مقدمة سفينة غارقة تعود للقرن الـ18 بأعماق البحر الأحمر في مصرCredit: Egyptian Cabinet/ facebook

وترجح الدراسات أن يكون سبب غرق السفينة هو إرتطامها بالشعاب المرجانية الحادة الضخمة المتواجدة بهذا الموقع، أثناء رحلتها من مناطق جنوب شرق أسيا إلى مصر، وفقاً للبيان.

نشر