سواءً بالدجاج أو اللحم.. وجبة الهريس "ملكة" المائدة بسلطنة عُمان ودول الخليج خلال رمضان

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
لا تفارق وجبة الهريس الشهية الموائد بسلطنة عُمان برمضان
00:43
وجبة الهريس "ملكة" المائدة بسلطنة عُمان ودول الخليج خلال رمضان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بقوامه السميك الذي يذوب في الفم، ونكهته الغنية والبسيطة في الوقت ذاته، يُعد طبق الهريس من الوجبات التي تزين الموائد الرمضانية في سلطنة عُمان ودول الخليج خلال شهر رمضان.

ووفقاً لما كتبه موقع "اكتشف عُمان" الحكومي عبر "تويتر"، يُعتبر الهريس وجبة شهيرة في المناسبات الخاصة مثل شهر رمضان.

ومن أجل تحضير هذه الوجبة الشهية والسميكة القوام بالطريقة التقليدية، يُطهى هذا الطبق في مكان خاص مصنوع من الطين المحروق يُدعى "الخرس"، بحسب ما ذكره الحساب الرسمي لوزارة التراث والثقافة في سلطنة عُمان على "تويتر".

سواءً كان بالدجاج أو اللحم.. لا تفارق وجبة الهريس الشهية الموائد بسلطنة عُمان برمضان
يزين الهريس الموائد في سلطنة عُمان خلال رمضان. Credit: Kevin All Over

ويتم إشعال النار تحت "الخرس" باستخدام خشب السمر، ويتم وزن الهريس بالميزان التقليدي أيضاً.

ويبدو أن هذا الطبق ليس محبوباً بين العُمانيين فقط، إذ قال الأمريكي كيفن بلونكيت، وهو صاحب قناة "Kevin All Over" المهتمة باستكشاف الوصفات العالمية على موقع "يوتيوب" في مقابلة مع موقع CNN بالعربية: "إنها وجبة مُشبعة بنكهات شهية".

سواءً كان بالدجاج أو اللحم.. لا تفارق وجبة الهريس الشهية الموائد بسلطنة عُمان برمضان
يمكن تحضير هذا الطبق الشهي باللحم أو الدجاج. Credit: Kevin All Over

ولدى معظم الثقافات في جميع أنحاء العالم نوعاً من العصيدة الخاصة بها، ووجبة الهريس هي النسخة العُمانية لها، بحسب تعبير بلونكيت.

وعند استكشافه للأطباق العمانية المتنوعة، قرر بلونكيت تحضير الهريس لكونه يبدو شهياً، وبسيطاً في الوقت ذاته.

ولا يحتاج هذا الطبق الشهي إلى الكثير من المكونات، وتتضمن مكوناته أفخاذ الدجاج، وحبوب القمح، والهيل، والفلفل الأسود، وعود القرفة، والزبدة.

ويجدر بالذكر أنه يمكن تحضير هذا الطبق بالدجاج أو اللحم.

وللبدء بتحضير هذا الطبق، يجب أولاً تحضير مرق الدجاج عن طريق سلق أفخاذ الدجاج، والتوابل في الماء، ويُقطع الدجاج بمجرد أن ينضج تماماً، وفقاً لما ذكره بلونكيت.

وتُضاف حبوب القمح المنقوعة طوال الليل إلى المرق مع بعض الزبدة، والدجاج، ثم تُطهى على نار هادئة لمدة ساعة تقريباً، ويُصبح الطبق جاهزاً للتقديم بعد ذلك.

وأكد بلونكيت: "يضيف مرق الدجاج عمقاً إضافياً.. وتوازن الزبدة التوابل بشكل جيد".

ولن يكون هذا الطبق نهاية تجربة بلونكيت مع المطبخ العماني، إذ أنه أكد عن رغبته في تذوق طبق "الشوا" العماني الذي يُطهى تحت الأرض.

نشر