داخل مركبة تشبه عجلة الهامستر..مغامرة "للسير" على المياه في أمريكا تنتهي على شاطئ بفلوريدا

سياحة
نشر
3 دقائق قراءة
داخل مركبة تشبه عجلة الهامستر..مغامرة للسير على المياه إلى نيويرك تنتهى على شاطئ بفلوريدا
Credit: Flagler County Sheriff's Office

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- خطط ممارس الرياضات الخطرة، رضا بالوتشي، لقضاء الأسابيع الثلاثة أو الأربعة المقبلة في المحيط الأطلسي "سيرًا" من فلوريدا إلى نيويورك في مركبة تشبه عجلة الهامستر الدوارة، والتي يسميها فقاعته.

وأجبرته مشاكل المعدات على التخلي عن هذا الجهد بعد أقل من يوم، ووصل إلى الشاطئ في مدينة بالم كوست بولاية فلوريدا الأمريكية، مما أثار دهشة وقلق مرتادي الشاطئ.

ونشر مكتب شرطة مقاطعة فلاغلر يوم السبت صورًا لمركبة بالوتشي غريبة الشكل عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وأعلن أنه تلقى مكالمات بشأن مركبة جانحة في ذلك الصباح.

ووصف تقرير عن الحادث المركبة بأنها "إطار معدني به عوامات مطوّقة، يتم تشغيله يدويًا عن طريق الجري".

وأوضح بالوتشي لـ CNN أنه انطلق من مدينة سانت أوغسطين بولاية فلوريدا يوم الجمعة وخطط لشق طريقه إلى تيار الخليج، مما كان سيساعد على دفعه باتجاه الساحل الشرقي إلى نيويورك.

وأشار بالوتشي إلى أن الهدف من الرحلة هو جمع الأموال من أجل الجمعيات الخيرية.

وقرّر بالوتشي أن عليه أن يعود بأدراجه، إذ أنه كان يعاني من مشاكل في نظام التتبع الخاص به وكان الجهاز الاحتياطي الخاص به مفقودًا.

وانتهى به المطاف على شاطئ بالم كوست، أي على بعد حوالي 22 ميلاً جنوب الموقع الذي بدأ منه مغامرته، قائلاً إنه يمكنه الحصول على معدات جديدة في هذا الموقع.

ولفت بالوتشي إلى أن فريقه كان سيشتري جهازًا بديلاً له، حتى يتمكن من استئناف رحلته، إلا أن خفر السواحل لم يسمحوا له بذلك.

وقال متحدث باسم خفر السواحل الأمريكي لـ CNN إنها أصدرت أمرًا من قبطان الميناء يطلب من بالوتشي أن يكون لديه معدات سلامة وملاحة محددة، وأن يكون لديه قارب مرافقة، بالإضافة إلى تقديم خطة سير الرحلة قبل أن يعاود المحاولة.

ويعمل فريق بالوتشي على إحضار قارب له بالفعل، إلا أن بالوتشي لا يرغب في ذلك، مشيرًا إلى أنه يفضل القيام بالرحلة بمفرده بدعم من فريقه على اليابسه.

وقال بالوتشي: "لا أريد ذلك، سيكون الأمر أكثر إثارة إذا لم يتبعك أحد"، مضيفًا:"لا أريد إنفاق الأموال على إحضار قارب، أريد جمع الأموال للمنظمات".

ولم تكن هذه أول رحلة فاشلة لبالوتشي، إذ حاول الركض من فلوريدا إلى برمودا مرتين سابقًا داخل فقاعة قابلة للنفخ.

واضطر خفر السواحل إلى إنقاذه مرًة في عام 2014، وسحب فقاعته إلى اليابسة مرة أخرى في عام 2016.

ونشرت CNN قصة عن بالوتشي في عام 2012، وكان بالوتشي قد أخبر CNN أنه فر من إيران هربًا من الاضطهاد وجاء إلى الولايات المتحدة، ولفت إلى أنه ركض عبر الولايات المتحدة مرتين وحول محيطها مرة واحدة.

وقال بالوتشي إنه يريد أن يظهر للناس أنه حتى إذا فشلت في بعض الأحيان، فلا تتخلى عن حلمك.

ولا تزال فقاعة بالوتشي متوقفة على الشاطئ، ويخطط لاستلامها يوم السبت لإجراء الإصلاحات اللازمة وبعض التعديلات حتى يتمكن من إعادة المحاولة في المستقبل.

نشر