رائد فضاء فرنسي يكشف عن صور مذهلة لـ"حافة الأرض"..كيف ظهرت؟

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
صورة مذهلة لسطح الأرض من الفضاء تبرز نطاق برتقالي اللون..ما أصله؟
في هذه الصورة من يونيو 2021، تشرق أشعة الشمس المتلألئة من المحيط الهندي بينما كانت محطة الفضاء الدولية تدور حول الأرض على ارتفاع 270 ميلاً بالقرب من غرب أستراليا. Credit: NASA

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- على متن محطة الفضاء الدولية، تمكن رائد الفضاء الفرنسي، توماس بيسكيت، من التقاط صورة وُصفت بالمذهلة لجزء من الأرض يُعرف عند محبي علوم الفضاء بـ"حافة الأرض"، والتي تبرز نطاقًا برتقالي اللون حول سطح الكوكب.  

وشارك بيسكيت الصور الليلية التي تظهر النطاق البرتقالي المحيط بسطح كوكب الأرض، عبر موقع "انستغرام". وكتب في تعليق يصف المشهد الذي وثقه من قبة محطة الفضاء الدولية: "أحيانًا تتصارع أضواء النجوم مع أضواء المدينة على لقب الأجمل والأكثر سطوعًا. أنا فقط محظوظ لأكون الحكم".

ومن جانبه أشار عالم الفلك خوان كارلوس مونوز، في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، واصفًا لقطة بيسكيت بالـ"مذهلة"، أن النطاق البرتقالي الذي يظهر أنه يحيط بسطح الكوكب هو "الانبعاث الطبيعي من ذرات الصوديوم على ارتفاع حوالي 80 إلى 90 كيلومترًا فوق سطح الأرض".

ويضيف مونوز:"من خلال إطلاق أشعة الليزر باللون ذاته، يمكننا إنشاء نجومًا اصطناعية، يمكن استخدامها لقياس وتصحيح الاضطرابات الجوية، مما ينتج عنه صور حادة".

وليس من السهل التقاط مثل هذه الصور، ويشير بيسكيت إلى أنه فاته أكثر مما يشاركه من لقطات، موضحًا في التعليق: "ليس عليك فقط كمصور أن تظل ثابتًا للغاية ممسكًا بالكاميرا، إذ تتحرك محطة الفضاء أيضًا بسرعة كبيرة (28 ألف كيلومتر في الساعة) بحيث يكون هناك بعض الحركة على أي حال"، الأمر الذي يصفه بالتحديات الصغيرة لمصور الفضاء.

ويجدر بالذكر، أن المحطة تدور حول الأرض كل 90 دقيقة بسرعة تزيد عن 17،000 ميل في الساعة، وفقًا لموقع وكالة الفضاء الأمريكية ناسا.

واشتهر رائد الفضاء الفرنسي، وهو من وكالة الفضاء الأوروبية، بمشاركته مشاهد فريدة من نوعها لكوكب الأرض عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

نشر