في أمريكا.. إنقاذ 18 شخصاً من طبقة من الجليد العائم انفصلت عن اليابسة

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلن خفر السواحل الأمريكي الأحد عن إنقاذ 18 شخصًا من طوف جليدي انفصل عن اليابسة بالقرب من جزيرة "كاتاوبا" في بحيرة "إيري".

وقال خفر السواحل إن طبقة من الجليد العائم تحطمت بينما كان الأفراد يستخدمون المركبات الثلجية.

واستخدمت السلطات زورقًا هوائيًا من محطة "ماربلهيد" لخفر السواحل، وطائرة هليكوبتر تابعة لمحطة ديترويت الجوية، لإنقاذ المجموعة التي تقطّعت بها السبل، بحسب ما ذكره خفر السواحل في تغريدة على "تويتر".

كما ساعد "فاعل خير" يمتلك زورقًا هوائيًا في العملية.

إنقاذ 18 شخصاً من طبقة من الجليد العائم في أمريكا
تُظهر صورة من NOAA شكل البحيرة قبل ظهور الصدع. , plain_textCredit: NOAA

وذكر خفر السواحل في بيان صحفي أن "المروحية أنزلت سبّاح الإنقاذ، وبدأت عمليات الرفع أثناء انطلاق الزورق الهوائي لمحطة ماربلهيد".

وأشار خفر السواحل إلى أن المروحية رفعت 7 أشخاص، بينما أنقذ الزورق الهوائي التابع لخفر السواحل 4 أشخاص، وأنقذ الشخص الذي قدّم المساعدة بزورق هوائي آخر السبعة الآخرين.

وبحسب البيان الصحفي، لم يكن أحد بحاجة إلى رعاية طبية.

وأكّد الملازم جاي جي جيريمايا شيسيل (Lt. j.g. Jeremiah Schiessel) من خفر السواحل في مدينة ديترويت أنه "لا يوجد شيء اسمه جليد آمن، ولكن يمكن للأشخاص التخفيف من مخاطرهم".

وأوضح شيسيل: "تأكد دائمًا من إخبار شخصًا ما إلى أين أنت ذاهب، ومتى تتوقع العودة. ولا يمكن التنبؤ بجليد البحيرات الكُبرى، ويمكن أن تتغير الظروف بسرعة".

وحذّرت خدمة الأرصاد الجوية الوطنية في مدينة كليفلاند الأمريكية في وقت سابق عبر "تويتر" أن الرياح المتزايدة قد تتسبب في انفصال الجليد عن شاطئ البحيرة.

وأوضحت التغريدة: "نحثّك على الابتعاد عن الجليد على بحيرة إيري لاحتمال انجراف الجليد بعيدًا عن الشاطئ"، كما أنها أضافت: "يمكن أن تتطور ظروف خطيرة قد تتسبب في محاصرة الجليد للأشخاص".

نشر