ابتسامات الأطفال تغلب غصّة الكبار.. هكذا تبدو أجواء عيد الأضحى في دمشق

رغم مخاطر الحرب اصطحبت عشرات العائلات السوريّة أطفالها للعب في ساحات الأحياء الشعبيّة، والمجمعّات الترفيهية بالأحياء الراقيّة، دون أن يكترثوا لحرارة الشمس الحارقة، أو المخاوف الأمنيّة. كاميرا CNN بالعربية رصدت أجواء عيد الأضحى في العاصمة السوريّة؛ وجوه الأطفال تبدو مبتسمة، بينما تأكل الغصّة قلوب الكبار على الحال الذي انتهت اليه البلاد، لكن قلوب السوريين على اختلاف أعمارهم تجتمع على أمنية واحدة، علّها تتحق قريباً.. فـ"أجمل مافي الحرب انتهاؤها".

إعداد
  • محمد الأزن
نشر
...
نشر