فنانة برازيلية تعمل على منحوتات فنية "مصيرها الذوبان"

فنانة برازيلية تعمل على منحوتات فنية "مصيرها الذوبان"

صُممت بعض الأعمال الفنية لتدوم إلى الأبد، ولكن تقوم الفنانة البرازيلية نيلي أزيفيدو بعكس ذلك، إذ أنها تُعرف بنحت أشكال بشرية من الجليد لتعرضها في الأماكن العامة. وكان أحدث تركيب فني لها بالتعاون مع "Coors Light"، في مسقط رأسها ساو باولو. وكونت الفنانة مشهداً مذهلاً من مئات القطع الجليدية على هيئة بشر تعكس الأضواء أثناء ذوبانها ببطء.

نشر
نشر