محكمة أمريكية تعيد تغذية سجين سوري قسريا بغوانتانامو

العالم
نشر
محكمة أمريكية تعيد تغذية سجين سوري قسريا بغوانتانامو

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- رفعت قاض أمريكية حظرا مؤقتاً، أصدرته الأسبوع الماضي، بوقف التغذية القسرية عن معتقل سوري بسجن غوانتانامو العسكري في خليج كوبا.

وأوضحت القاضي غلاديس كيسللر، بأن المحكمة لم تجد أمامها مناص سوى إعادة إطعام السجين محمد أبو وائل دياب قسرا،  خشية "موته"، مضيفة: "المحكمة أمام خيار صعب وهو تجديد الحظر المؤقت رغم الاحتمال القوى لوفاته، لأنه أبدى رفضا مستمرا للأكل والشرب، بجانب رفضه الموافقة باتخاذ تدابير طبية تبقيه على قيد الحياة، لكن بتكلفة غالية من الألم الشديد والمعانا."

وتابعت: ببساطة لا يمكن للمحكمة أن تدع السيد دياب يموت."

وكانت كيسللر قد أمرت، الأسبوع الفائت، وقف التغذية الإجبارية عن دياب، الذي طالب بوقف إطعامه بالإجراء الذي أسماه "التغذية الإجبارية التعسفية."

وتحتجز الإدارة الأمريكية دياب، 42 عاما، في المنشأة العسكرية المخصصة للمشتبهين بالإرهاب من عناصر طالبان والقاعدة، منذ أكثر من عشرة سنوات، وكان قد اعتقل في باكستان عام 2002.

يذكر أن التغذية القسرية هي الطريقة التي ردت من خلالها الإدارة الأمريكية على عمليات الإضراب عن الطعام التي ينفذها السجناء.

 ويشار إلى أن القاض كانت قد أصدرت، الأسبوع الفائت، قرارا طلبت فيه من الإدارة الأمريكية حفظ وتسليم كل التسجيلات المتعلقة بدياب خلال الفترة ما بين التاسع من أبريل/نيسان 2013 و19 فبراير/شباط 2014.

نشر