أمريكا: خاطفون يدهسون 3 أطفال في فيلادلفيا

العالم
نشر
أمريكا: خاطفون يدهسون 3 أطفال في فيلادلفيا
عناصر من الشرطة يقفون في إحدى شوراع مدينة فيلادلفيا الأمريكية في العام 2004.

(CNN) -- قتل ثلاثة أطفال خلال مساعدتهم والدتهم أثناء وضع طاولة للفاكهة في أحد شوارع مدينة فيلادلفيا الأمريكية، بعدما اقتحمت سيارة دفع رباعي مسروقة بسرعة كبيرة حشداً صغيراً في إحدى زوايا الشارع.

وقال الضابط في الشرطة جون ستانفورد إن "توماس ريد البالغ من العمر 10 سنوات تم إعلان وفاته في موقع الجريمة الجمعة، فيما تم الإعلان عن وفاة تيرنس مور (7 أعوام) وكييرا ويليامز (15 عاماً) في المستشفى."

وأوضحت جيزيل زايون في مستشفى جامعة تمبل أن "هؤلاء أبناء كيشا ويليامز التي تبلغ من العمر 34 عاما والتي بقيت في حالة حرجة السبت."

وقالت أورسولا جاكسون في منطقة نورث فيلادلفيا لشبكة "كي واي دبليو" الشقيقة لـCNN إن "الأطفال صغار وجميلون."

وأشارت شرطة فيلادلفيا إلى أن اثنين من الرجال أحدهما أسود البشرة، والأخر اسباني، اختطفا وكيلة عقارات كانت تعرض منزلاً لأحد الزبائن، ووضعاها في المقعد الخلفي تحت تهديد السلاح في سيارة من نوع "تويوتا" رباعية الدفع. ولم تعلن الشرطة عن اسم المرأة.

وقاد الرجلان السيارة في جميع أنحاء فيلادلفيا بسرعة عالية. وقال ستانفورد إن "المرأة في حالة حرجة لكنها مستقرة، وتمكنت من التواصل مع السلطات."

وعندما التفت السيارة الرباعية الدفع حول زاوية على إحدى الطرق في جيرمانتاون وأليغيني، اقتحمت حشدا صغيرا، بما في ذلك منصة عرض الفاكهة حيث كانت تقف الأسرة الضحية بالقرب من هذه الزاوية في شارع "ويست هيلتون"  من أجل جمع الأموال للكنيسة.

وادخلت امرأة أخرى إلى المستشفى كانت تساعد في تحضير منصة عرض الفاكهة.

وتوقفت سيارات الدفع الرباعي في إحدى مناطق الغابات، وهرب الرجلان بعيدا.

وعرضت مكافأة تبلغ قيمتها 110 آلاف دولار لمن يدلي بمعلومات إلى الشرطة تؤدي إلى اعتقال الخاطفين.

نشر