وزير الخارجية البريطاني: لن نتعاون مع نظام الأسد ضد "داعش"

وزير الخارجية البريطاني: لن نتعاون مع نظام الأسد ضد "داعش"

الشرق الأوسط
آخر تحديث السبت, 23 اغسطس/آب 2014; 12:43 (GMT +0400).
وزير الخارجية البريطاني

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- استبعد وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، إمكانية التعاون مع نظام الرئيس السوري، بشار الأسد، ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، وذلك فيما يبدو كرد  على دعوة رئيس الأركان السابق للجيش البريطاني، للتنسيق مع نظام دمشق للتصدي لمتطرفي التنظيم الذي عرف سابقا بداعش.

وقال هاموند، وطبقا لما أوردت وزارة الخارجية البريطانية بصفحتها على موقع "تويتر" : ليس أمرا عمليا أو مساعدا أو معقولا إمكانية العمل مع الأسد"،

وأسترسل: "رغم أننا والأسد نحارب عدوا مشتركا، لكن لن يكون  هناك أي تنسيق بيينا وبين نظام الأسد."

وكان قائد الجيش البريطاني السابق، لورد ريتشارد دانت، قد أعرب عن اعتقاده بضرورة فتح الحكومة البريطانية  قنوات اتصال مباشرة مع الأسد في سياق حملة ضد مليشيات "داعش"، وذلك بعد مؤشرات برزت من واشنطن باحتمال توسيع معاركها ضد التنظيم، طبقا لما نقلت عنه وسائل إعلام بريطانية. 

وألمح مسؤولون أمريكيون بارزون لإمكانية توسيع نطاق العمليات الجوية القائمة بالعراق ضد "داعش" لملاحقته في معقله القوي بسوريا، حيث يشارك في مقاتلة قوات الأسد، رغم اتهامه بأنه "صنيعة النظام."

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"enakhlawi","branding_ad":"World_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"وزير الخارجية البريطاني: لن نتعاون مع نظام الأسد ضد داعش","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2014/08/23","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["world"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}