"إيبولا" يصيب عاملا بمنظمة الصحة العالمية وبريطانيا تعيد مريضا من سيراليون

العالم
نشر
"إيبولا" يصيب عاملا بمنظمة الصحة العالمية وبريطانيا تعيد مريضا من سيراليون
جندي تابع للأمم المتحدة يحمل سيارة بمواد طبية لعلاج الإيبولا في ليبيريا

(CNN)-- قالت منظمة الصحة العالمية لـ CNN الأحد، بأن أحد العاملين مع المنظمة أصيب بمرض أيبولا.

وأوضحت المنظمة بأن العامل المصاب موجود في سيراليون ويتلقى الرعاية الطبية، دون أن تقدم مزيداً من التفاصيل في الوقت الحالي.

وفي شأن متصل، أعلنت وزارة الصحة البريطانية أن مواطنها المصاب الذي أصيب بعدوي مرض الإيبولا في سيراليون تم نقله إلى البلاد.

وتم تعريف المصاب باسم وليام، ويعيش في دول غرب أفريقيا في منزل يعود للجامعة الأمريكية للباحثين، وهو ممرض متطوع في مستشفى كينيما الحكومي، ويعمل في رعاية مرضى الأيبولا، وفقا لما قال روبرت غاري من جامعة تولان.

وكان منظمة الصحة العالمية أكدت مجددا موقفها بأن خطر انتقال مرض فيروس الإيبولا أثناء السفر جواً لا يزال منخفضا.

ونسبت على موقعها الالكتروني الرسمي، للدكتورة ايزابيل نوتال مديرة إدارة القدرات العالمية لمنظمة الصحة العالمية بأن "فيروس الإيبولا لا ينتقل عبر الهواء على عكس أنواع العدوى الأخرى مثل الأنفلونزا أو السل ". وأضافت  أنه "ينتقل فقط عن طريق المخالطة المباشرة لسوائل جسم الشخص المصاب بالمرض".

وفضلا عن أن فرصة وجود مسافر على متن الطائرة مصاب بالإيبولا محدودة، فإن احتمال مخالطة سائر المسافرين وطاقم الطائرة لسوائل الجسم منخفض للغاية. حسب قولها، وعادة يكون الشخص المصاب بالإيبولا معتلا لدرجة تحول دون سفره. لذلك "لا توصي منظمة الصحة العالمية بحظر السفر من وإلى البلدان المتضررة.

نشر