أردوغان: رحيل الأسد.. محاربة "داعش".. وحدة أراضي سوريا أبرز أولويات تركيا

العالم
نشر
أردوغان: رحيل الأسد.. محاربة "داعش".. وحدة أراضي سوريا أبرز أولويات تركيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- استبق الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجلسة التي من المقرر أن يعقدها برلمان بلاده للتصويت على قرار يسمح بانضمام تركيا للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، بالتأكيد على أن رحيل الرئيس السوري، بشار الأسد، ستظل أولوية لتركيا.

وشدد أردوغان، في كلمة أمام البرلمان الأربعاء، على ضرورة قيام تركيا بالمشاركة في الجهود الدولية لمحاربة التنظيم "المتشدد"، المعروف باسم "داعش"، والذي يسيطر على مناطق واسعة في كل من العراق وسوريا، مؤكداً على ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية.

ومن المتوقع أن يجري البرلمان التركي تصويتاً الخميس، على اقتراح تقدمت به الحكومة في وقت سابق الثلاثاء، يسمح لقوات عسكرية أجنبية باستخدام القواعد التركية في شن عملياتها الجوية ضد داعش في سوريا والعراق، مع اقتراب مسلحي التنظيم من الحدود التركية.

وقال أردوغان، في أول كلمة له أمام الجمعية العامة للبرلمان التركي بصفته رئيساً للجمهورية: " نحن منفتحون ومستعدون لأي تعاون على صعيد مكافحة الإرهاب في المنطقة، ولكن ليعلم الجميع أننا لن نسمح باستغلال بلدنا من أجل التوصل إلى حلول مؤقتة."

وبينما أكد الرئيس التركي أن بلاده ليس لديها أي رغبة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة، فقد قال إن حكومته ستعمل على إعادة نحو مليون ونصف المليون لاجئ، فروا من المعارك المشتعلة في سوريا منذ أكثر من ثلاث سنوات، إلى بلادهم.

وتطرق أردوغان، في كلمته التي نقلها التلفزيون التركي وعدة فضائيات عربية، إلى الأوضاع الداخلية، معرباً عن أسفه لأعمال العنف التي شهدتها تركيا مؤخراً، وقال إن "السبيل الوحيد إلى السلطة هو صناديق الاقتراع"، مؤكداً أن "لا إرادة تعلو على إرادة الشعب التركي"، على حد قوله.

نشر