صحف العالم: هل سمحت الحرية في تونس بتصدير الجهاديين إلى سوريا والعراق؟

العالم
نشر
صحف العالم: هل سمحت الحرية في تونس بتصدير الجهاديين إلى سوريا والعراق؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  تابعت الصحف العالمية عددا من التطورات والتقارير العربية والدولية ومن أهمها لجوء عائلات أيزيدية إلى موقع بناء فنادق خمس نجوم هربا من بطش داعش، والحرية في تونس تسمح بتصدير أكبر عدد من المقاتلين إلى العراق وسوريا.

ديلي ميل

لجأت عائلات أيزيدية تعيش ظروفا صعبة ومرعبة إلى ما كان يجب أن يكون فندق خمس نجوم بعد هروبهم من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

فقد وجدت بعض العائلات أنفسها في مخيمات مؤقتة للاجئين بعد هجوم شنه عناصر داعش على منطقة سنجار قبل نحو شهرين، ما أدى إلى مقتل المئات وسبي العشرات من النساء.

البعض الآخر كان محظوظا ليهتدي إلى موقع بناء فندق كيار، المكون من 13 طابقا، والذي يبعد بضع كيلومترات عن منطقة دهوك.

نيويورك تايمز

بعد مرور أربع سنوات على اندلاع ثورة تونس، لا يزال الوضع مستقرا فيها مقارنة بدول عربية أخرى انطلقت فيها ثورات ما يعرف بالربيع العربي.

غير أن تونس تبقى هي أيضا المصدر الأول للمقاتلين المتشددين إلى العراق وسوريا للمشاركة في القتال ضمن تنظيم داعش.

ويرى مراقبون أن الحرية التي تتمتع بها تونس هي التي سمحت بهذا النوع من التصدير، كما أن كثيرا من هؤلاء المقاتلين يرون في الدستور التونسي الجديد والانتخابات ظالمة لهم ولمطالبهم.

واشنطن بوست

شهدت الآونة الأخيرة هجرة العشرات من الإسرائيليين إلى مدن أوروبية شهدت حكما نازيا في القرن السابق دفع الكثير من اليهود إلى الهجرة هربا من هتلر.

يقول أحد الشبان ممن قرروا العودة إلى أوروبا وترك إسرائيل إن الماضي شهد الكثير، إلا أنه من الأفضل التفكير في الحاضر والمستقبل.

وقد أدت الهجرة اليهودية إلى عودة الثقافة اليهودية من جديد في أوروبا، وهو أيضا ما أدى غضب عارم في إسرائيل نظرا لما تمثله ألمانيا على الأخص من رمز للنازية في السابق

نشر