العثور على امرأة مقطوعة الرأس في شقتها بنيويورك وابنها ينتحر أمام قطار

العالم
نشر
العثور على امرأة مقطوعة الرأس في شقتها بنيويورك وابنها ينتحر أمام قطار
صورة أرشيفية لحضور سيارات الإسعاف والشرطة لموقع جريمة في نيويورك

نيويورك، الولايات المتحدة (CNN)--عثر على جثة امرأة مقطوعة الرأس في شقة بمدينة نيويورك الثلاثاء ليلاَ، وبعدها بفترة وجيزة أقدم ابنها على الانتحار على ما يبدو، بالوقوف أمام قطار، بحسب ما أبلغ CNN مصدر امني، ويبدو الحادث جريمة قتل.

وتبلغ المرأة المقتولة الستين من العمر، في حين يبلغ ابنها الثلاثين، ولم تعثر السلطات على أداة الجريمة حتى الآن.

وتدعى المرأة  سوزان كونديوتي، بحسب ما ذكرت مصادر أمنية لـ CNN، وقد عثر على جثتها مقطوعة الرأس في الشقة رقم 103 بشارع سوغاتوغو، وتجري في هذه المرحلة أيضا، التحقيقات في عملة انتحار محتملة، أقدم عليها ابنها، ولا يوجد أي دليل يربط الجريمة بأسباب لها علاقة بالدين أو الإرهاب.

نشر