أوكرانيا .. انتخابات في مناطق "الانفصاليين" بتشجيع موسكو واستياء واشنطن وكييف

أوكرانيا .. انتخابات في مناطق "الانفصاليين" بتشجيع موسكو واستياء واشنطن وكييف

العالم
نُشر يوم الأحد, 02 نوفمبر/تشرين الثاني 2014; 05:14 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 11 ابريل/نيسان 2016; 04:41 (GMT +0400).
مسلحون موالون لروسيا في أقليم دونيتسك، يشاركون في الانتخابات المثيرة للجدل 2 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014

مسلحون موالون لروسيا في أقليم دونيتسك، يشاركون في الانتخابات المثيرة للجدل 2 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014

(CNN)-- تجرى انتخابات مثيرة للجدل، الأحد، في المناطق التي يسيطر عليها الثوار في شرق أوكرانيا التي يعصف بها القتال، وسط تشجيع من موسكو، ونقد قاس من كييف وواشنطن.

التصويت بدأ على وقع حالة العنف، رغم الهدنة على الورق، بين الجماعات الانفصالية الموالية لروسيا، وقوات الحكومة الأوكرانية، حيث استمر القتال بشكل متقطع.

السلطات في كييف قالت بأن الانتخابات التي نظمها الثوار غير شرعية "فمجتمع العدالة يمكن بناؤه فقط حيث يطبق حكم القانون، وعندما تكون هناك انتخابات نزيهة، ليست كالانتخابات الزائفة التي يخطط الإرهابيون وقطاع الطرق لإجرائها المناطق المحتلة " بحسب ما قال الرئيس الأوكراني بيترو بوروشنكو قبيل البدء بعملية التصويت الأحد، وأضاف "في الثاني من نوفمبر، وفي ظل فوهات البنادق، يريدون إقامة تعبير مزيف عن الإرادة."

وقالت السلطات الأوكرانية الأحد، بأنها بدأت تحقيقا جنائيا في انتخابات الانفصاليين، ووصفتها بأنها "اختطاف للسلطة" بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصلحة الأمن الأوكرانية.

بعض المواطنين في الأقليم المضطرب قالوا قبيل التصويت، بأنها عازمون على المشاركة في الانتخابات تاتانيا، التي تعمل معلمة مدرسة تقول :"ليلا نهارا نسمع إطلاق النار، نعم، إنهم يقصفوننا، نعم لدينا ملاجئ ومخابئ، ولكن لا نريد العودة إلى هناك، لهذا نحن نحضر للانتخابات ونأمل بما هو أفضل"

وقالت فالنتينا وهي مواطنة محلية، "معظم الناس خائفون، إطلاق النار المستمر يخيف الناس، ولكن بالطبع يجب أن نذهب ونصوت لنحصل على ما هو أفضل في الحياة."

وفي نهاية الأسبوع الماضي أجريت انتخابات برلمانية في عموم مناطق أوكرانيا الخاضعة لسيطرة الحكومة، والتي أسفرت عن بقاء الأحزاب المؤيدة للغرب في السلطة.

ولكن المواطنين في إقليم القرم الذي ضمته روسيا، والمواطنون من المناطق التي يسيطر عليها الانفصاليون لم يشاركوا في هذه الانتخابات بسبب العنف الجاري هناك.

 أوكرانا ما تزال تحدث شرخا بين الشق والغرب، وروسيا رفضت الدعوات للبقاء على الحياد في التعامل مع تصويت الانفصاليين، وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأسبوع الماضي "سوف نعترف بنتائجهم، ونتوقع أن تكون هذه الانتخابات حرة وأن لا يحاول أحد إعاقتها من الخارج."

الولايات المتحدة عارضت الانتخابات التي يجريها الثوار بشدة، وقالت المتحدة باسم مجلس الأمن القومي بيرناديت ميهان في بيان الجمعة "نأسف لعزم الانفصاليين في أجزاء من شرق أوكرانيا على إجراء ما يسمونها انتخابات محلية، غير شريعة في يوم الأحد الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني."

وحذرت ميهان روسيا من "استخدام مثل هذه الانتخابات غير الشرعية، كذريعة لإدخال مزيد من القوات والمعدات العسكرية إلى أوكرانيا."

 

 

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"jal-omari","branding_ad":"MiddleEast_Branding","branding_partner":"","broadcast_franchise":"","friendly_name":"أوكرانيا .. انتخابات في مناطق الانفصاليين بتشجيع موسكو واستياء واشنطن وكييف ","full_gallery":"FALSE","gallery_name":"","gallery_slide":"","publish_date":"2014/11/02","rs_flag":"prod","search_results_count":"","search_term":"","section":["world"],"template_type":"adbp:content","topic":"","video_collection":"","video_hpt":"","video_opportunity":"0","video_player_type":""}