مقتل 9 بينهم قس بارز بعد ارتطام طائرة برافعة حوض لبناء السفن في جزر البهاما

العالم
نشر
مقتل 9 بينهم قس بارز بعد ارتطام طائرة برافعة حوض لبناء السفن في جزر البهاما
رئيس وزراء البهاما، بيري كريستي

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)- لقي تسعة أشخاص على الأقل مصرعهم، نتيجة ارتطام طائرة صغيرة للركاب برافعة خاصة بحوض لبناء السفن، أثناء محاولتها الهبوط في أحد المطارات بجزر البهاما الأحد.

وقالت مصادر الشرطة إن الطائرة اصطدمت برافعة في حوض السفن بميناء "فريبورت"، في جزيرة "غراند بهاما"، قبل أن تسقط في "موقع للنفايات"، مما أسفر عن مقتل جميع ركابها، وعددهم تسعة أشخاص.

ونفى المتحدث باسم الشرطة مشاركة أي وكالات أمريكية في التحقيق في الحادث، مؤكداً أن التحقيقات تقتصر فقط على قوات الشرطة الملكية لجزر البهاما.

ولم تفصح السلطات الرسمية عن أسماء الضحايا، إلا أن رئيس الوزراء، بيري كريستي، قال إن القس مايلز مونروي وزوجته روث، كانا ضمن ركاب الطائرة.

ويُعد القس مايلز مونروي زعيم إحدى أكبر الأبرشيات في جزر البهاما، وهي جماعة "زمالة الإيمان"، كما أن زوجته كانت تعمل كمساعد قس بنفس الجماعة.

وكان القس مونروي وزوجته روث صديقان مقربان للسفير الأمريكي السابق لدى الأمم المتحدة، أندرو يونغ، الذي كان من المقرر أن يصل إلى فريبورت هو الآخر، لحضور مؤتمر دولي، حيث يوجه الدبلوماسي الأمريكي كلمة أمام المؤتمر الذي بدأ الاثنين.

وأصدرت مؤسسة "أندرو يونغ" بياناً نعت فيه الحادث، جاء فيه: "السفير يونغ يعرب عن حزنه العميق إزاء الوفاة المأساوية لصديقيه الدكتور مايلز والسيدة روث مونروي، ويقدم خالص تعازيه إلى أسرته وأسر باقي الضحايا الذين فقدوا أرواحهم نتيجة حادث تحطم الطائرة المروع."

وذكرت جهات مشاركة في تنظيم المؤتمر، من بينها "منظمة مايلز مونروي الدولية"، أن "منتدى قيادات العالم" سوف يواصل أعماله في جزر البهاما هذا الأسبوع، رغم الحادث، الذي أودى بحياة عدد من المشاركين في المؤتمر.

نشر