بوكو حرام يجتاح عدة بلدات في نيجيريا ويطبق حد الجلد وقطع اليد

العالم
نشر
بوكو حرام يجتاح عدة بلدات في نيجيريا ويطبق حد الجلد وقطع اليد
إحدى المشاركات في مظاهرة بواشنطن 9 مايو / أيار 2014 ترفع لافتة تطالب بالافراج عن الطالبات المختطفات لدى بوكو حرام في نيجيريا

(CNN)-- سيطر مقاتلون من تنظيم "بوكو حرام" الخميس على 3 بلدات على أقل في شمال شرق نيجيريا، بما فيها تشيبوك، التي كانت مسرحا في أبريل/ نيسان الماضي، لاختطاف 200 طالبة مدرسة من قبل الجماعة المسلحة، بحسب ما أكد مواطنون ومصادر أمنية.

وقال إينوك مارك، كاهن مسيحي في البلدة التي اختطفت منها الفتيات وبينهم ابنة أخيهن بأن "بوكو حرام سيطرت على تشيبوك، وقد هربنا جميعا .. إنهم الآن يسيطرون على البلدة، بعد أن تغلبوا على الجنود ورجال الأمن المحليين."  

وأغارت الجماعة الإسلامية المسلحة أيضا على بلدتي هونغ، و غومبي في ولاية أداماوا، على بعد 100 كيلومتر من مدينة يولا عاصمة الولاية، والتي تقع قرب حدود نيجيريا مع الكاميرون، وتعتبر من المراكز التجارية المهمة في البلاد.

وكانت بوكو حرام استولت على مدينة موبي قبل أسبوعين، وأطلقت عليها اسم "مدينة الإسلام" وبدأت بتطبيق ما تعتبره قوانين الشريعة في القصاص، بما فيها الجلد وقطع اليد.

وباجتياحها للبلدات أصبحت بوكو حرام على أعبار يولا، التي لجأ إليها آلاف السكان الفارين من البلدات التي سيطر عليها التنظيم المسلح.

نشر