مهندس برامج الاستجواب لدى CIA: تقرير انتهاكات حقوق المتهمين بالإرهاب "كومة هراء" وتشويه للمضحين بأنفسهم

العالم
نشر
مهندس برامج الاستجواب لدى CIA: تقرير انتهاكات حقوق المتهمين بالإرهاب "كومة هراء" وتشويه للمضحين بأنفسهم
عمل فني يحاول محاكاة أسلوب الإيهام بالإغراق

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- شن جيمس ميتشيل - المتعاقد الأمني الذي وصفه التقرير الأخير الصادر عن الكونغرس الأمريكي حول طرق الاستجواب والتعذيب لدى الاستخبارات المركزية CIA- بأنه "مهندس أساليب الاستجواب" ما جاء في التقرير بأنه "كومة هراء"، متهما الحزب الديمقراطي بالسعي لتشويه صورة من ضحوا بأنفسهم لأجل أمن أمريكا.

ميتشيل كان يتحدث لـCNN في تعليق رسمي له على التقرير، وقد رفض تأكيد أو نفي ما نسبه التقرير إليه من دور مفترض في تصميم أساليب الاستجواب المثيرة للجدل وتدريب العناصر عليها، معيدا السبب إلى قيامه بتوقيع اتفاق لضمان السرية مع الحكومة.

وتابع ميتشيل بالقول: "إذا كان هناك اهتمام جدي بمعرفة الحقيقة فلتقم الحكومة بإعفائي من شروط التزام الصمت التي وقعت عليها" مضيفا أن التقرير أظهر عناصر CIA الذين قال إنهم "وضعوا أرواحهم على المحك بعد هجمات سبتمبر" وكأنهم مجموعة من الكاذبين الذي أخفوا معلومات عن الرئيس.

وتابع ميتشيل بالقول: "لقد ضحى هؤلاء الناس بحياتهم من أجل حماية الشعب الأمريكي ولكن الديمقراطيين لا يريدون مغادرة السلطة قبل تشويه صورتهم.. إنه أمر مقرف."

ولدى سؤاله عن أساليب الاستجواب المثيرة للجدل مثل الإيهام بالغرق والحرمان من النوم، دافع ميتشيل بشكل ضمني عن تلك الممارسات قائلا: "لم يتعرض السجناء إلا لأمور سبق أن تعرض لها عناصر CIA ضمن برامج التدريب المقامة له.

نشر