الأمير زيد بن رعد ينتقد الأردن وباكستان بعد تنفيذهما أحكاما بالإعدام

العالم
نشر
الأمير زيد بن رعد ينتقد الأردن وباكستان بعد تنفيذهما أحكاما بالإعدام
الأمير زيد بن رعد المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة خلال مؤتمر صحفي في جنيف 16اكتوبر/ تشرين الأول 2014

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- عبر الأمير زيد بن رعد بن الحسين، المفوض السامي لحقوق الإنسان، عن "اسفه العميق لرقع الحظر على عقوبة الإعدام في باكستان والأردن في الأيام الأخيرة،" وحث الدولتين على إعادة تعليق عقوبة الإعدام، بحسب ما ذكر موقع الأمم المتحدة.

وشدد الأمير الأردني، على أنه "لا يمكن لأي قضاء في أي مكان أن يكون معصوماً عن الخطأ" رعد بن زيد وأضاف في بيان له "إنه من المؤسف جدا أن تستأنف باكستان والأردن عمليات الإعدام، وتعكسا اتجاه تعليق عقوبة الإعدام الذي كانت الدولتان قد بدأتا العمل به في عام 2008 و2006 على التوالي".

وأضاف مفوض حقوق الإنسان الذي تولى هذا المنصب بترشيح ودعم من الأردن، أن "هذا أمر مخيب للآمال ولا سيما بالنظر إلى الأسبوع الماضي فقط، حيث صوتت 117 دولة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لصالح تعليق دولي لاستخدام عقوبة الإعدام".

وتقول الأمم المتحدة بأن "هناك حوالي 160 دولة قد ألغت عقوبة الإعدام، أو لا تمارسها حاليا، وهذا العدد ينمو باطراد في السنوات الأخيرة."  وقال الأمير زيد إن "معدل الجريمة، من الناحية التاريخية، لم ينخفض بفرض عقوبة الإعدام"، مضيفا أن "حالات مروعة ذات نتيجة مأساوية، تظهر من إعدام أشخاص يثبت لاحقا أنهم أبرياء". 

ولم يتمكن موقع CNN بالعربية من أخذ تعليق من الجانب الرسمي الأردني للآن.

نشر