هل كان للمسيح شقيق اسمه جايمس؟

العالم
نشر
هل كان للمسيح شقيق اسمه جايمس؟

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—في نوفمبر/ تشرين الثاني 2002 حبس العالم أنفاسه بعد أكبر اكتشاف أثري في التاريخ له صلة بالمسيح، عُثر على صندوق عظمي يحتوي على كتابات باللغة الآرامية كتب فيها: "جايمس، ابن يوسف، شقيق عيسى."

إذا كانت هذه المعلومات صحيحة فإن ذلك يعتبر الدليل المادي الأول بالتاريخ على وجود المسيح، وعلى العكس إن كان غير صحيح فإن ذلك سيكون أكبر عملية تزوير في التاريخ.

ويشار إلى أن قضية وجود شقيق للمسيح تعتبر قضية جدلية أزلية، حيث ومن وجهة نظر الطائفة الكاثوليكية، فإن مريم ويوسف والمسيح عائلة في حد ذاتها، إلى جانب أن المسيح هو ابن الله وولد من مريم العذراء التي لم تلد أطفالا آخرين.

على الصعيد الآخر يرى أبناء الطائفة البروتستانتية أن مريم ويوسف كان لهما عدة أطفال من بينهم المسيح.

نشر