روما: برلسكوني ينال البراءة بقضية "بونغا بونغا" بعد نفي العلاقة الجنسية مع المغربية "روبي"

العالم
نشر
روما: برلسكوني ينال البراءة بقضية "بونغا بونغا" بعد نفي العلاقة الجنسية مع المغربية "روبي"
5/5روما: برلسكوني ينال البراءة بقضية "بونغا بونغا" بعد نفي العلاقة الجنسية مع المغربية "روبي"

روما، إيطاليا (CNN) -- قضت المحكمة العليا في إيطاليا ببراءة رئيس الوزراء الأسبق ورجل الأعمال المثير للجدل، سيلفيو برلسكوني، من التهم المتعلقة بالحصول على خدمات جنسية مقابل أموال والتورط في استغلال النفوذ ضمن ما يعرف بـ"قضية بونغا بونغا"، التي كانت بطلتها كريمة المحروق، الملقبة بـ"روبي."

وكان القضاء قد حكم بمسؤولية برلسكوني عن التهم الموجهة إليه عام 2013، ولكن السياسي الذي اضطر لترك منصبه تحت ضغط قضايا الفساد تمكن لاحقا من الحصول على حكم لصالحه أمام محكمة الاستئناف، ليفوز أمام المحكمة العليا في نهاية المطاف، إذ قضت الأخيرة بعدم أحقية طلب الادعاء العام برد حكم الاستئناف.

وتعود القضية إلى اتهام برلسكوني بممارسة الجنس مقال المال مع المحروق، وهي راقصة مغربية تلقب بـ"سارقة القلوب"، عندما كان سن الأخيرة لا يزيد عن 17 عاما، ولكنهما نفيا الواقعة

ولا يزال أمام برلسكوني عدة قضايا قضائية أخرى، بينها اتهامه برشوة الشهود في قضية "بونغا بونغا" وكذلك اتهامه بالفساد السياسي في مدينة نابولي، وقد أنهى السياسي الذي يحاول المحافظة على حزبه "فورزا" وقيادته إلى توسيع دوره السياسي في إيطاليا، عقوبة الخدمة الاجتماعية في دار للرعاية بسبب تورطه بقضية تلاعب بالضرائب.

نشر