الصين تدافع عن جزيرتها الاصطناعية العسكرية وسط بحر متنازع حوله: لا نستهدف دول الجوار

العالم
نشر
الصين تدافع عن جزيرتها الاصطناعية العسكرية وسط بحر متنازع حوله: لا نستهدف دول الجوار

هونج كونج (CNN) -- دافعت الصين عن بنائها للجزيرة الاصطناعية في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، وقال نائب رئيس قسم الأركان العامة لجيش التحرير الشعبي الصيني، الأميرال سن جيانجو إن عملية بناء الجزيرة لا تستهدف أي دولة مجاورة أو تؤثر على حرية ملاحتها البحرية، حسب ما نقلته قناة CCTV الحكومية الصينية.

وتابع جيانجو بالقول في مؤتمر الدفاع الإقليمي، الذي أقيم في سنغافورة الأحد: "أود أن أؤكد أن الجزيرة تُبنى داخل الحدود السيادية للصين، وهي مبررة وشرعية ومنطقية،" بتعليقات تأتي بعد يوم من مطالبة وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر للصين "بإيقاف فوري ونهائي" لبناء الجزيرة، وذلك بتصريحات أدلى بها خلال المؤتمر نفسه، مبديا خشيته من توتر إقليمي.

وبناء هذه الجزيرة يزيد الخلاف بين الصين ودول مجاورة لها كالفلبين وفيتنام، المتنازعة على الانتشار الإقليمي والموارد الطبيعية في منطقة بحر الصين الجنوبي. والمسؤولون الأمريكيون قلقون تجاه النشاط العسكري في هذه الجزر، لكن الإعلام الصيني انتقد رد الفعل الأمريكي، واصفاً إياه بـ"محاولة تهويل مقصودة" من قبل الغرب.

وقامت طائرة استطلاع أمريكية يرافقها فريق من الـ CNN بالطيران فوق هذه الجزر الصناعية الشهر الماضي، مما جعل الطرف الصيني يقوم بإرسال ثمان رسائل تهديد لجعل الطائرة تبتعد. وحسب الولايات المتحدة، بلغ حجم الجزيرة ألفي هكتار، وبنيت في 18 شهراً.    

نشر