تونسيون وأجانب يفطرون في العاصمة تضامنًا مع ضحايا الإرهاب

العالم
نشر
تونسيون وأجانب يفطرون في العاصمة تضامنًا مع ضحايا الإرهاب

المغرب، الرباط (CNN)-- حضر قرابة ألف شخص بساحة القصبة في العاصمة التونسية يوم الخميس، بمناسبة تنظيم إفطار جماعي يؤكد التضامن الشعبي ووقوف جميع أطياف الشعب التونسي وجميع الجنسيات الممثلة في هذا البلد، ضد خطر الإرهاب بعد الهجوم الإرهابي الذي ضرب سوسة التونسية وأودى بحياة 38 سائحًا أجنبيًا.

هذا الإفطار الرمضاني الذي نظمته الجامعة التونسية للمطاعم السياحية بشراكة مع وزارة السياحة التونسية، شهد تقديم الكسكس كطبق رئيسي، اعتزازًا من المنظمين بالهوية التونسية، كما شهد تنظيم حفل موسيقي كبير، أحيته فرق تونسية من التراث الشعبي.

هذه التظاهرة التي تهدف إلى الاحتفاء بالقيم النبيلة للتسامح والتضامن الكوني، شهدت حضور وزير الداخلية ناجم الغرسلي لأجل التأكد من استتاب الأمن قبل أن يغادر المكان، كما شهدت حراسة أمنية مكثفة لتفادي أيّ هجمات جديدة، خاصة وأن الإفطار شهد حضور عدة شخصيات أجنبية، وكبير الأحبار اليهود في تونس، وعائلات بعض ضحايا الهجوم الإرهابي.

ويعد هذا الإفطار التضامني هو الثاني من نوعه بعد الهجوم على فندق بمدينة سوسة الساحلية يوم الجمعة الماضي، بعدما نظمت السلطات الجهوية بالمدينة ذاتها إفطارًا جماعيًا جمع تونسيين بمواطنين أجانب، بالقرب من مكان الحادث الإرهابي.

نشر