إسبانيا تؤكد "فقدان" 3 من صحفييها في سوريا بـ"ظروف غامضة"

العالم
نشر
إسبانيا تؤكد "فقدان" 3 من صحفييها في سوريا بـ"ظروف غامضة"
سوريا تُعد واحدة من أكثر المناطق خطورة على الصحفيين في العالم

مدريد، إسبانيا (CNN)- أكدت الخارجية الإسبانية "فقدان" ثلاثة صحفيين إسبان في سوريا، في "ظروف غامضة"، فيما ذكر اتحاد منظمات الصحفيين الإسبان أن الصحفيين الثلاثة "اختفوا" في شمال الدولة العربية المضطربة، قبل تسعة أيام.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية لـCNN: "نحن على علم بالوضع، ونعمل على حله في أسرع وقت ممكن"، وكشفت مصادر عن أسماء الصحفيين الثلاثة المختفين، وهم: أنطونيو بامبليغا، وخوسيه مانويل لوبيز، وأنخل ساستر.

من جانبها، قالت رئيسة اتحاد منظمات الصحفيين، إلسا غونزاليس، إن الصحفيين الثلاثة كانوا يعملون في منطقة "حلب" في شمال سوريا، وتعود آخر مرة تمت مشاهدتهم فيها إلى 12 يوليو/ تموز الجاري، قبل أن ينقطع الاتصال بهم.

وأضافت غونزاليس، في تصريحات لمحطة TVE العامة في وقت سابق الثلاثاء: "وفق المعلومات الأولية، فقد دخلوا إلى سوريا من جنوب تركيا في العاشر من يوليو، ولم نسمع منهم منذ 12 يوليو"، وتابعت: "حتى الآن، يمكننا فقط الحديث عن اختفاء."

نشر