بسبب لباسها القصير.. شابة تُمنع من الولوج لمركز صحي بولاية جزائرية

العالم
نشر
بسبب لباسها القصير.. شابة تُمنع من الولوج لمركز صحي بولاية جزائرية

الجزائر (CNN)—  منعت ممرضتان شابة جزائرية من الدخول لمركز صحي ببلدية مرسى الحاج، ولاية وهران (الغرب)، بسبب لباسها القصير، إذ أكدتا لها أن المؤسسة لا تستقبل الرجال ولا النساء الذين يرتدون ألبسة قصيرة خاصة بالبحر، وقد برّرتا ذلك بوجود لافتة تحمل هذا المنع.

الخبر الذي نقلته جريدة الوطن الجزائرية الناطقة بالفرنسية، اليوم السبت الثامن من غشت 2015، أشار إلى أن مصطافي الشاطئ الصغير بهذه البلدية يُمنعون من الاستفادة من العلاج في هذا المركز الصحي العمومي بسبب لباسهم الصيقي، الذي يعد الوحيد من نوعه في البلدية.

وقد قالت الشابة البالغة من العمر 28 سنة، في اتصال مع الجريدة إن الممرضتين أخبرتاها بأن هذا المنع يوجد في العديد من مؤسسات الدولة، بما فيها مقرّات قوات الأمن.

وتحدثت الشابة عن أن الممرضتين أخبرتاها أن الحالات الوحيدة التي يُسمح فيها لمن يرتدون الشورت الصيفي بالولوج إلى المركز الصحي، هي الحالات المستعجلة كالغرق.

وقد قالت الجريدة إن ما يصدم في الأمر، هو أن المنع يخصّ مؤسسة عمومية وليست المحلات الخاصة في الولاية التي تنشر عادة مثل هذه اللافتات، وهو ما يعدّ حسب الجريدة دليلًا على التشدّد الديني وتنامي الفكر المحافظ.

نشر