كوريا الشمالية تهدد أمريكا بحرب مفتوحة بحال مواصلة المناورات العسكرية

العالم
نشر
كوريا الشمالية تهدد أمريكا بحرب مفتوحة بحال مواصلة المناورات العسكرية

سيؤول، كوريا الجنوبية (CNN) -- هددت شمال كوريا بـ"الانتقام من الولايات المتحدة بقوة هائلة" إن لم تقم بإلغاء المناورات العسكرية المتعددة الجنسيات والتي انطلقت الاثنين. وتجري كوريا الشمالية مناورات سنوية تسمى بـ"أولتشي فريدوم غارديان" مع الولايات المتحدة وحلفاء آخرين.

وتأتي المناورات: "لتعزيز...الاستعداد وحماية المنطقة والحفاظ على الاستقرار في شبه جزيرة كوريا،" بحسب بيان لقيادة القوات المشتركة الكورية والأمريكية. وكما أن الحدث سنوي، فالتهديدات والإدانات من نظام شمال كوريا سنوية أيضاً، وقد قال المتحدث باسم لجنة الدفاع الوطني بكوريا الشمالية إن "تكثيف المناورات سيدفع بيونغ يانغ "إلى التعامل معها بأقوى مقاومة عسكرية."

ورغم أن التهديد برد الفعل العسكري ليس بجديد على النظام الكوري الشمالي، إلا أن خطابه هذه المرة يبدو تصعيدا على نحو غير مسبوق، إذ قال المتحدث العسكري من بيونغ يانغ إن بلاده لم تعد كما كانت في الماضي عندما كانت "تواجه القنابل النووية الأمريكية ببنادق،" مضيفا أن كوريا الشمالية هي: "قوة لا تُقهر مجهزة بأحدث الوسائل الهجومية والدفاعية في العالم."

وبينما لم تستجيب وزارة الخارجية الامريكية لتواصل CNN معها لمعرفة رد فعلها، إلا أن الجنرال المتقاعد، مارك هرتلينج – محلل الأمن الوطني لـCNN حالياً – قال إن "أحد أهداف دعاية الرئيس الصغير الرئيسية هي الظهور على رادار الولايات المتحدة".

وأضاف بالقول: "مع كل الأشياء الأخرى التي تأخذ تركيزنا من داعش والقاعدة وشبه الجزيرة العربية وروسيا وأكرانيا وغيرهم، يريد كم جونغ أون التأكد من جذب الانتباه". علما أن الولايات المتحدة توافق على هذا التقييم مبدئيا، إذ ستدوم المناورات – بمشاركة أستراليا وكندا وكولمبيا والدنمارك وفرنسا ونيوزيلندا والمملكة المتحدة - 12 يوماً لتنتهي في 28 أغسطس/آب.

نشر