الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يُقيل مدير الاستخبارات محمد مدين

العالم
نشر
الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يُقيل مدير الاستخبارات محمد مدين

الرباط، المغرب (CNN)--  أقال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفيلقة، مدير الاستخبارات والأمن، الفريق محمد مدين، وعيّن مكانه اللواء عثمان طرطاق الذي كان يشغل منصب مستشار لدى بوتلفيقة، وفق ما أكدته وكالة الأنباء الجزائرية اليوم الأحد.

وأحالت الرئاسة الجزائرية الفريق مدين على التقاعد، حسب ما أكده بيان لرئاسة الجمهورية الجزائرية، وذلك بموجب أحكام المادتين 77 من الدستور التي تخوّل لرئيس الجمهورية ووزير الدفاع الوطني، عبد العزيز بوتفليقة، القيام بإنهاء مهام رئيس قسم الاستخبارات والأمن.

وقد عمل محمد مدين المعروف باسم "الجنرال توفيق" في منصبه مديرًا للاستخبارت الجزائرية مدة 25 سنة، ورغم غيابه شبه الكامل عن وسائل الإعلام، إلّا أن مدين كان يضطلع بدور هام في السياسة الداخلية الجزائرية، خاصة وأنه عيّن أشهرًا قليلًا قبل اندلاع المواجهات المسلحة فيما يُعرف بالعشرية السوداء التي قتل فيها مئات الآلاف من الجزائرين خلال سنوات التسعينيات.

نشر