هيلاري كلينتون: نعم يمكن لمسلم تولي رئاسة أمريكا.. والبيت الأبيض: تصريحات كارسون مخالفة للدستور

العالم
نشر
هيلاري كلينتون: نعم يمكن لمسلم تولي رئاسة أمريكا.. والبيت الأبيض: تصريحات كارسون مخالفة للدستور

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت المرشحة الديمقراطية في سباق الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون قبولها لتولي شخص مسلم رئاسة الولايات المتحدة، وذلك وسط حالة الجدل المتصاعد حول تصريح المرشح الجمهوري بن كارسون.

وقالت كلينتون في تغريدة عبر موقع "تويتر": "هل يمكن لمسلم أن يكون رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية؟ في كلمة واحدة: نعم. والآن، لننتقل إلى موضوع آخر".

وأرفقت صورة لجزء من مادة في الدستور الأمريكي جاء فيها: "الاختبار الديني ليس مطلوبا أبدا كمؤهل لأي وظيفة رسمية أو منصب عام في الولايات المتحدة".

من جانبه، قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست، الاثنين، في الموجز الصحفي اليومي إن تصريحات كارسون تتعارض مع الدستور الأمريكي الذي يضمن حرية العقيدة في هذا البلد. وأضاف أنه "سيكون هناك عواقب لوجهات النظر هذه، من قبل الناخبين في الانتخابات التمهيدية والانتخابات العامة"، حيث يخوض كارسون السباق داخل الحزب الجمهوري لنيل بطاقة الحزب في الترشح للرئاسة. 

نشر