المرشح الجمهوري جيب بوش يحث أمريكا على الابتعاد عن "التعددية الثقافية"

العالم
نشر
المرشح الجمهوري جيب بوش يحث أمريكا على الابتعاد عن "التعددية الثقافية"

أيوا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- صرح جيب بوش الثلاثاء بأن الولايات المتحدة "تحبو نحو التعددية الثقافية" واصفا طريقها ذلك "بنهج خاطئ." 

وجاء تصريحه ردا على سؤال في عشاء في أيوا الثلاثاء من امرأة أرادت أن تعرف كيف سيساعد محافظ فلوريدا السابق اللاجئين والمهاجرين على الاندماج في المجتمع الأمريكي و "تمكينهم من أن يصبحوا أمريكيين."

وأجاب جيب بوش: "يجب ألا يكون مجتمعنا متعدد الثقافات."

لكن بوش، الذي غالبا ما يستخدم لغة مختلفة بعض الشيء، كان يشير إلى "تعدد الثقافات" بالمعنى الحرفي، أي مجتمع يعيش فيه "جيوب معزولة"، كما وصفهم، بدلا من الاندماج في مجتمع ذو ثقافة واحدة.

وقال بوش: "أمريكا هي أفضل بكثير من كل دولة أخرى بسبب القيم التي يتشاركها الناس، إنها تحدد هويتنا الوطنية، لا العرق أو الإثنية، ولا من أين أتينا. عندما نصنع جيوبا معزولة، هذا خطأ، لأنه يحد من طموحات الشعب." كما أضاف أن الناس الذين لا يشاركون بشكل كامل في مجتمع واحد سيواجهون صعوبة في الحصول على تعليم أفضل، مؤكدا أن تعلم اللغة الإنجليزية سيزيد من احتمالات الحصول على فرص أفضل.

ولكن بوش الذي يجيد الاسبانية ويعيش في ميامي، جعل التنوع الثقافي عنصرا أساسيا من حملته الانتخابية. إذ أنه يتحدث دائما عن زوجته المكسيكية، وأطفالهم "متعددي الثقافات". وبينما كان يلقى خطابا الاثنين في غرفة التجارة اللاتينية في هيوستن، أشاد بوش بخليط البلاد الثقافي، قائلا إن تجربة المهاجرين تضيف "حيوية مختلفة وفريدة وغير اعتيادية لبلدنا."

يذكر أن نقاش التعددية الثقافية ضد الاندماج الاجتماعي قد انتشر كثيرا خصوصا في أوروبا. فعلى سبيل المثال، في أول خطاب له كرئيس وزراء في عام 2011، هاجم ديفيد كاميرون التعددية الثقافية كنموذج فاشل، ودعا إلى هوية وطنية أكثر اتحادا واندماجا.

نشر