نتائج رسمية.. ارتفاع عدد المسنين في المغرب مقابل تراجع نسبة الأطفال

العالم
نشر
نتائج رسمية.. ارتفاع عدد المسنين في المغرب مقابل تراجع نسبة الأطفال

الرباط، المغرب (CNN)—بيّنت النتائج الرسمية لإحصاء عدد السكان في المغرب الخاص بعام 2014، التي قدمتها المندوبية السامية للتخطيط (مؤسسة عمومية)، ارتفاع نسبة المسنين البالغين أو المتجاوزين لـ60 سنة من المجموع العام للسكان، ووصولها إلى 10 في المئة، بعدما لم تكن تتجاوز 8,1 في المئة عام 2004.

وأضحت هذه النتائج الني جرى تقديمها أمس الثلاثاء من طرف المندوبية السامية للتخطيط (مؤسسة عمومية) أن هذا الارتفاع في نسبة المسنين قابله تراجع واضح في نسبة الأطفال أقل من 15 سنة، بعدما وصلت إلى 28 في المئة عام مقابل 31,2 في المئة عام 2004، مقابل شبه استقرار في نسبة الساكنة ما بين 15 و59 سنة، بحوالي 62,4 في المئة.

ارتفاع عدد المسنين يعود أساسًا حسب النتائج التي أحصت 33,8 مليون مغربي إلى تراجع معدل تزايد السكان الذي انخفض بـ1,25 في المئة ما بين 2004 و2014 مقابل 2,58 في المئة ما بين 1960 و1971، وإلى وصول نسبة الخصوبة في الوسط الحضري إلى ما دون عتبة تجديد الأجيال، وتراجعها في الأرياف.

وترتفع بشكل طفيف نسبة المسنين في صفوف النساء، كما أن أعدادهم ترتفع أكثر في المدن، زيادة على أن 18,8 من المسننين لا يزالون يعملون، غالبيتهم من الرجال، بينما لا تتجاوز نسبة المتقاعدين بين صفوفهم 16,6 في المئة.

وأوضحت هذه النتائج أن غالبية المسنين المغاربة، 70,5 في المئة، لا تمتلك أيّ مستوى دراسي، بينما لا تتجاوز نسبة من يمتلكون مستوى تعليمي جامعي 2,4 في المئة، كما تبيّن أن غالبية المسنين يعيشون مع أسرهم وعائلاتهم وأبنائهم، ففقط 5,2 في المئة منهم من يعيشون بمفردهم، الغالبية داخل هذه النسبة الصغيرة نساء.

نشر