الرئيس الفرنسي يُعلن حالة الطوارئ وإغلاق الحدود بعد مقتل العشرات في باريس

العالم
نشر
الرئيس الفرنسي يُعلن حالة الطوارئ وإغلاق الحدود بعد مقتل العشرات في باريس

الرباط، المغرب (CNN)-- أعلن الرئيس الفرنسي، فرانسو هولاند، عن حالة الطوارئ في كل أنحاء البلاد وإغلاق الحدود في وجه الجميع لضمان عدم دخول أو خروج متوّرطين في الهجمات، وذلك في أعقاب الهجمات التي أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والمصابين.

وطالب هولاند في خطاب قصير من جميع الفرنسيين أن يتحدوا في وجه ما يحدث، وأن يقوم بكل شخص بمسؤولياته، مشيرًا إلى أنه طلب تعزيزات عسكرية للتأكد من عدم وقوع هجمات أخرى فوق التراب الفرنسي، معترفًا بوقوع العشرات بين قتلى وجرحى بسبب الهجمات.

وتحدث هولاند عن أنه أمام هذه الأحداث الرهيبة، هناك أمة متحدة تستطيع مواجهتها والوقوف في وجهها رغم رغبة الإرهابيين بنشر الخوف في فرنسا، مبرزًا أنه أعطى تعليماته باستدعاء كل القوات الفرنسية القادرة على إزاحة الإرهابيين المتسبّبين في الحوادث.

وفي سياق متصل، طالبت بلدية باريس من كل سكان المدينة لزوم منازلهم وعدم الخروج منها هذه اليلة تحت أيّ ظرف.

نشر