التعرف على الانتحاري الثالث في هجمات باريس.. سافر إلى سوريا في 2013

العالم
نشر
التعرف على الانتحاري الثالث في هجمات باريس.. سافر إلى سوريا في 2013
متظاهرون يشاركون في مسيرة حول التغير المناخي يتوقفون أمام قاعة باتاكلان للحفلات الموسيقية في باريس

(CNN) -- والآن أصبح اسمه معروفاً.. فقد تم التعرف على الرجل الثالث الذي شارك في مجزرة مسرح باتاكلان في باريس الشهر الماضي ومن ثم فجّر نفسه، واسمه فؤاد محمد عقاد، 23 عاما، من شرق فرنسا وقد سافر إلى سوريا قبل عامين.

إلى جانب عقاد، كان الانتحاريان اللذين شاركا في الهجوم على المسرح قد سافرا أيضا إلى مناطق الحرب في الشرق الأوسط. كانوا سامي أميمور، البالغ من العمر 28 عاما من باريس وقاتل في اليمن، وعمر اسماعيل مصطفاي، البالغ من العمر 29 عاما من باريس، سافر إلى سوريا في عام 2013.

عقاد الذي تم تحديد هويته للتو، هو من بلدة صغيرة قرب ستراسبورغ، وقد ذهب الى سوريا في عام 2013 بحسب ما ذكرت  "BFMTV" و "فرنسا 2"، وقد كان مقربا من مراد فارس، أحد مجندي الجهاديين الرئيسيين في فرنسا.

وبحسب "فرنسا 2" فإن عقاد كان معروفا لخدمات مكافحة الإرهاب الفرنسية، وكان لديه سجلا لدى الشرطة في ستراسبورغ.

نشر