بالفيديو: النساء أصبحن أكثر جرأة.. كيف تواجه الهند الاغتصاب ؟

النساء أصبحن أكثر جرأة. كيف تواجه الهند الاغتصاب ؟

العالم
نُشر يوم الثلاثاء, 22 ديسمبر/كانون الأول 2015; 03:39 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 05:42 (GMT +0400).
2:08

بعد يوم من إطلاق سراح أصغر فرد من الستة أشخاص الذين أدينوا بارتكاب أكثر حوادث الاغتصاب الجماعي وحشية في الهند، يظل السؤال في أذهان الكثيرين هو: ما الذي تغير؟ هل أصبحت النساء في أمان؟

التقينا بإحدى قيادات الشرطة النسائية.
"يعتقد معظم الناس أن الشرطة لا تفعل ما يكفي، ولنغير هذا المفهوم، بدأنا بالتفاعل مع الناس، ونحاول أن نجعل الشرطة تبدو ظاهرة وقريبة أكثر."
ترعرعت مونيكا باردواتش في دلهي. مع أنها قوية ومستقلة، لم تكن تفكر في أن تلتحق بالشرطة قبل ثلاث سنوات.
"بالعادة، هن لا يتكلمن عن الموضوع، وحتى إن حدث ذلك معي، لن أذهب إلى مركز الشرطة، ولكن الآن، أرى أن الفتيات بدأن بالإبلاغ عن هذه الحوادث، ولا يتردّدن في الاتصال بالشرطة، وهذا تغيير كبير."
تواجه الشرطة غالباً اتهامات بالفساد، وعدم الفاعلية، وعدم الحساسية تجاه مشاكل النساء.
أما الآن، فهم يذهبون من شارع لآخر، ومن مدرسة إلى أخرى، لتغيير هذه النظرة عن الشرطة.
هناك مكتب مساعدة للنساء، تعمل به ضابطات على مدار الساعة في كل مركز للشرطة في نيودلهي. وصمموا أيضاً تطبيقاً يمكن للفتيات ضغط زر الطوارئ فيه، وستحدد الشرطة مكان الجهاز وتأتي خلال دقائق. وهذه إحدى المبادرات التي قامت بها الشرطة التي تحرز فرقاً فعلاً.
هل لاحظتم تغيراً بعد هذه المبادرات؟
"لقد أعطت هذه التغييرات الثقة بالنفس لكثير من النساء. المشكلة الأكبر التي كنا نواجهها هي أنهن لا يبلغن عن هذه الحوادث."
من دون شك، أصبح الناس أكثر وعياً الآن، وأصبحت النساء أكثر جرأة. وهذا الموضوع الذي كان محرماً، أضحى يناقَش الآن. وأصبح لدى الهند أحد أقوى القوانين ضد الاغتصاب في العالم، ولكن يقول الكثيرون إن هذا قد لا يكون كافياً.
كإمرأة، هل تشعرين أن الطريق لا يزال طويلاً؟
"لدينا مجتمع ذكوري، لذلك سيأخذ الأمر بعضاً من الوقت".
ما يحتاجوه هو تغيير في التفكير المجتمعي عن النظرة للنساء، وليس من السهل تغيير ذلك.