بالفيديو: مؤتمر إسلامي في أمريكا رداً على تهديد "داعش"

مؤتمر إسلامي في أمريكا رداً على تهديد "داعش"

العالم
آخر تحديث السبت, 02 يناير/كانون الثاني 2016; 08:55 (GMT +0400).
1:42

في مسجد "النور" يعقد مؤتمر لتوضيح نقطة مهمة وهي أن داعش والجماعات المتطرفة لا تتحدث باسم الإسلام

كأي شخص أمريكي مسلم فإن عمران عبدربه يشعر بالخوف حيال العنف الذي يرتكب باسم التطرف الإسلامي لسببين.
السبب الأول : إنه لا يريد رؤية الناس الأبرياء يتأذون.
السبب الثاني: إنه لا يريد أن يساء فهم دينه.
عمران عبدربه : “أحيانا أشعر بأنه خطأي لأني لم أفعل مافيه الكفاية لتعريف جيراني وتوضيح معنى المسلم الحقيقي”.
عمران هو واحد من مئات المسلمين المحليين الذين يأتون إلى مسجد “النور” والذي يعتبر أكبر مركز إسلامي، وذلك لعقد مؤتمر للتركيز على قضايا مثل تهديد التطرف.
محاضر :” في أي وقت نذهب بعيدا عن ذلك، سنجد أنفسنا نذهب باتجاه الأكثر تطرفا، ماسيقودنا بعيدا عن الرسالة الحقيقية للإسلام”.
توفيق مرار :” نتأكد دائما من الخروج والقول بأن هذا ليس الإسلام الحقيقي نحن ندين هذه الأفعال وسنتخذ اليوم خطوة إضافية لمعالجة الأمر من أساسه”.
يشغل توفيق مرار عضوية مجلس إدارة المركز الإسلامي، ويقول إن هذه السنة بالخصوص، قرر أعضاء المجلس تشكيل جبهة لإدانة جماعات مثل داعش.
يوسف حسين :” نحن مجبرون للتحدث عنهم، لانتقادهم، وإدانة أفعالهم”.
عمران عبدربه :” ولدت ونشأت هنا، فأنا أمريكي، وأولادي سيكبرون هنا، أريد الأفضل لهذا البلد، وأريد الأفضل للناس جميعا هنا”.
توفيق مرار :” تجاهل الأمر وعدم معالجته سيعطي المواطن الأمريكي أو المشاهد الخارجي الفكرة بأن المجموعات تتحدث باسم الإسلام، لقد اتخذنا خطوة ونقول إنهم لا يتحدثون باسمنا، ونحن من سيتحدث باسم الإسلام”.

تابع أيضا: وسط عاصفة "إسلاموفوبيا" تجتاح العالم.. تعرف على بعض أفضل من يُمثل الإسلام في أمريكا

يرى توفيق أن هذه هي أفضل طريقة للتعريف بالغالبية العظمى من المسلمين مثل الأمريكيين المعارضين العنف باسم الدين.