الحكومة الأفغانية تحقق في قضية شرطي أفغاني "خائن" قتل 10 من زملائه ليمهد الطريق لغارة لـ"طالبان"

العالم
نشر
الحكومة الأفغانية تحقق في قضية شرطي أفغاني "خائن" قتل 10 من زملائه ليمهد الطريق لغارة لـ"طالبان"

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أعلنت الحكومة الأفغانية، الثلاثاء، أن الشرطة تشتبه في قيام رجل أمن وُصف بأنه "خائن" بقتل عشرة من زملائه في الموقع الذي عُينوا لحراسته بجنوب وسط أفغانستان، ليمهد الطريق لمسلحي حركة "طالبان" لشن غارة بهدف سرقة الأسلحة والذخائر.

إذ قال المتحدث باسم حكومة الإقليم، دوست محمد نياب، إن شخصا سمم 10 من رجال الشرطة عن طريق تلويث طعامهم، ثم أطلق النار عليهم، ليلة الاثنين، في حي تشينارتو في إقليم أوروزغان.

اقرأ.. زعيم طالبان ينفي تقارير مصرعه برسالة صوتية: حكومة إسلامية وإلا سيستمر جهادنا

وسيطر مسلحو حركة "طالبان" بعد ذلك على مواقع الشرطيين المقتولين، واشتبكت معهم القوات الأفغانية في تبادل لإطلاق النار، صباح الثلاثاء، مما أدى إلى هرب عناصر الحركة بالأسلحة، ولم يتضح على الفور ما إذا قُتل أو أصيب أحد في الاشتباك.

شاهد.. لماذا يتواصل رئيس روسيا مع طالبان وهم ألد أعدائه؟

ويعتقد المحققون أن العنصر المشتبه به الذي كان يعمل في نفس موقع الحراسة الذي قُتل فيه العشرة الآخرين، هرب مع مقاتلي "طالبان" في وقت لاحق.  وقال المتحدث باسم "طالبان"، ذبيح الله مجاهد، على موقع "تويتر" إن المجموعة استولت على مركز للشرطة في حي تشينارتو ليلة الاثنين، وصادرت تسعة رشاشات كلاشينكوف وثلاث قاذفات صواريخ، وغيرها من الأسلحة.

نشر