المغرب يوّدع ملك آلة العود.. الموسيقار سعيد الشرايبي

العالم
نشر
المغرب يوّدع ملك آلة العود.. الموسيقار سعيد الشرايبي

الرباط، المغرب (CNN)-- ودع المغاربة صباح اليوم الخميس الموسيقار سعيد الشرايبي الذي يلّقب في بلاده بـ"ملك العود"، إثر وفاته عن عمر يناهز 65 سنة بعد معاناة طويلة مع المرض جعلته يلزم الفراش منذ أكثر من شهرين، إلى أن وافته المنية بمستشفى الشيخ خليفة بن زايد بالدار البيضاء.

سعيد الشرايبي الذي يعدّ واحدًا من كبار الموسيقيين على آلة العود في المنطقة العربية، حصل على مجموعة من الجوائز والأوسمة في مساره منها جائزة الاستحقاق بدار الأوبرا في القاهرة، وجائزة زرياب للموهوبين من طرف الجمعية الوطنية للموسيقى باليونسكو، والوسام العربي لأحسن مشاركة بالجزائر.

ولحّن الشرايبي لمجموعة من ألمع نجوم الطرب في المغرب مثل نعيمة سميح وعبد الهادي بلخياط وكريم الصقلي وأسماء لمنور وفدوى المالكي، كما قدم مجموعة من الألبومات منها "مفتاح غرناطة" و"حلم بفاس"،  كما أسس مؤسسة للموسيقى في المغرب تحمل اسم "سعيد الشرايبي للتراث المغربي الأندلسي".

ونعت وزارة الثقافة المغربية في بلاغ لها الراحل سعيد الشرايبي، معتبرة أنه إلى جانب العزف على آلة العود، كان من الباحثين في التراث الموسيقي، خاصة في العلاقة بين الموسيقى العربية الأندلسية والتركية الفارسية، لافتة إلى أن مؤسسته كانت من بين الإنجازات التي ستواصل مسيرته في الحفاظ على تراثه الغني والزاخر في تعليم الموسيقى.

وقال الائتلاف المغربي للملكية الفكرية إن الراحل يعدّ أيقونة فنية مغربية بأبعاد إنسية وعالمية في مجال العزف والبحث والتأصيل الموسيقي الرفيع، وأنه أحد الماسات المتفردة في عقد الإبداع الفني المغاربي والعربي والعالمي، معتبرًا أن إسهاماته الكثيرة والراقية تعد خير عزاء في رحيله.

نشر