فرض حظر تجول بمدينة بن قردان التونسية بعد مصرع "إرهابيين" ومدنيين

العالم
نشر
فرض حظر تجول بمدينة بن قردان التونسية بعد مصرع "إرهابيين" ومدنيين

تونس (CNN)-- فرضت الداخلية التونسية حظر تجوّل على الأشخاص والعربات بمدينة بن قردان ولاية مدنين على الحدود مع ليبيا، إثر مواجهات تجري بين جماعات مسلحة هاجمت المدينة ووحدات أمنية وعسكرية تونسية، أوقعت إلى حد الآن، 21 قتيلًا من العناصر المسلّحة المهاجمة، وأربعة مواطنين، فضلًا عن القبض على ستة من المسلحين.

وقالت الداخلية في بلاغ لها إن حظر التجوّل يبدأ من الساعة السابعة مساءً إلى الساعة الخامسة صباحًا، فيما أكدت مصادر خاصة لـCNN بالعربية من مستشفى بن قردان ارتفاع حصيلة القتلى بين المواطنين التونسيين، وأنها زادت عن الرقم المصرّح به رسميًا حتى الآن، كما أن ن بينهم عنصر من الجيش، وطفلة لا يتجاوز عمرها 12 سنة.

وبدأ هجوم لمجموعات مسلحة في حوالي الساعة الخامسة صباحًا، وكان غرضه الاستيلاء على الثكنة العسكرية بمدينة بن قردان، وفق ما أكده الناطق الرسمي بلحسن الوسلاتي للإذاعة التونسية، مؤكدًا أن الوحدات الأمنية والعسكرية التونسية تمكّنت من صد هذا الهجوم.

هذا ودعا رئيس الحكومة الحبيب الصيد وزيري الدفاع والداخلية إلى اجتماع عاجل لأجل متابعة الوضع وتقييم ما يجري في بن قردان وفق ما أكدته رئاسة الحكومة التونسية، ومن المنتظر أن يزور وزيرا الدفاع والداخلية مدينة بن قردان في وقت لاحق لتتبع أكبر للموضوع.

ويشهد الشريط الحدودي بين تونس وليبيا استنفارًا أمنيًا كبيرًا، إذ أعلنت الداخلية التونسية مصرع خمسة "إرهابيين" خلال الأسبوع الماضي ومصرع مواطن برصاصة طائشة أثناء تحصّن مجموعة مسلّحة في أحد المنازل بمنطقة بن قردان.

وتقوم في هذه الأثناء وحدات مشتركة من الجيش والحرس الوطنيين في تونس بتأمين مداخل بن قردان وتكثيف الدوريات الجوية بالمنطقة، كما أعلنت الداخلية عن غلق المعابر الحدودية برأس الجدير والذهيبة واز، داعية سكان منطقة بن قردان إلى ملازمة منازلهم.

نشر