المغرب يرسل فريقًا أمنيًا إلى ساحل العاج للمساهمة في التحقيق حول الهجوم

العالم
نشر
المغرب يرسل فريقًا أمنيًا إلى ساحل العاج للمساهمة في التحقيق حول الهجوم

الرباط، المغرب (CNN)— قبل الرئيس الإيفواري، الحسن واتارا، مقترحًا للعاهل المغربي الملك محمد السادس، بأن يشارك المغرب في التحقيق الذي تقوم به الأجهزة الأمنية الإيفوارية بخصوص الاعتداء الذي وقع أمس الأحد في منتجع سياحي قريب من العاصمة أبيدجان.

وقال بلاغ للديوان الملكي في المغرب إن الرئيس الإيفواري تفاعل بشكل إيجابي مع هذا المقترح الذي يهم إرسال فريق من المكتب المركزي للتحقيقات القضائية، وهو مكتب تابع للاستخبارات المغربية، أنشأه المغرب قبل أشهر في أعقاب تزايد التهديدات الإرهابية للمملكة.

وأشار البلاغ ذاته إلى أن مكالمة هاتفية جمعت العاهل المغربي بالرئيس الإيفواري، عبر من خلالها الملك عن إدانته لـ"هذه الأعمال الإرهابية الشنيعة، وتضامن المملكة المغربية الكامل مع الشعب الإيفواري الشقيق ودعمها الثابت له".

وشهدت ساحل العاج أمس الاحد هجومًا مسلحًا على منتجع غران بسام تبناه تنظيم القاعدة، أوقع 14 قتيلًا بين صفوف المدنيين بينهم ضحايا إيفواريين وأوربيين وضحية من لبنان، وكذا عسكريين اثنين، فضلًا عن عدد من الجرحى ومصرع ستة مهاجمين.

نشر