بالفيديو: أب وابنه ينقذان سائقاً من الموت حرقاً داخل سيارة

أب وابنه ينقذان سائقاً من الموت حرقاً داخل سيارة

العالم
آخر تحديث يوم الاثنين, 14 مارس/آذار 2016; 10:20 (GMT +0400).
1:30

هذه صور مأخوذة لسيارة جيب بعد دقائق قليلة من انقلابها واستقرارها أمام منزل هايز.

تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "لقد حدث الأمر بسرعة كبيرة، بل أكثر من سريع."
كان تشايك وابنه جالسين في فناء المنزل الأمامي، السبت عندما لاحظا سيارة الجيب خارج الطريق.
تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "نظرت لابني وقلت إنه لن يتمكن من فعل شيء."
بالعودة للطريق نجد علامات الحادث مثل جذع الشجرة المكسور والمتضرر جراء الاصطدام وبعدها طارت السيارة بالهواء بعد مرورها فوق مطب قاس وهبطت بعد ذلك على جانبها في حفرة قرب الطريق الفرعي.
هرع الأب وابنه لنجدة المحاصرين داخل السيارة المحترقة.
داكوتا هايز/ منقذ السائق: "قمت بمجرد سحبه للخارج ومساعدته بأي شكل من الأشكال."
تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "رأينا النار، وبالتأكيد لا أحد يريد أن تشتعل النار به."
استخدم داكوتا مطفأة الحريق للسيطرة على النار، بينما استعمل الأب سكينا لتمزيق سقف سيارة الجيب الجلدية للتمكن من إخراج الرجل العالق.
تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "مسحت وجهه بمنشفة مبللة واستمريت بمحاولة إيقاظه، كان فاقدا للوعي تماما."
أضاف بأن الرجل بدأ باستعادة وعيه.

تابع أيضا.. بالفيديو: مشهد اصطدام عنيف يؤدي إلى قذف سيارة بالهواء

تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "كنت أحاول أن أقول له لا تستسلم، إن المساعدة قادمة بالطريق."
وصلت النجدة بعد وقت قصير واعتبرت الأب وابنه بطلان بإنقاذهم السائق.
ولكنهما لا يعتبران نفسيهما كذلك.
داكوتا هايز/ منقذ السائق: "كنت أتخيل أن أحداً من أفراد أسرتي في هذا المأزق، قمت بمساعدته فقط."
تشايك هايز/ منقذ سائق سيارة الجيب: "أود لو حصل ذلك مع أحد بأسرتي أن يتلقى المساعدة ذاتها."