"أنونيموس" تعلن الحرب على ترامب "للتسلية".. ما هي خططهم وما مدى فاعلية الهجمات؟

"أنونيموس" تعلن الحرب على ترامب "للتسلية"

العالم
نُشر يوم الأحد, 20 مارس/آذار 2016; 06:43 (GMT +0400). آخر تحديث الخميس, 07 يوليو/تموز 2016; 04:04 (GMT +0400).
1:26

أصبح المرشح الجمهوري دونالد ترامب رسميا هدف مجموعة القرصنة، أنونيموس.

لاوري سيغال/ مذيعة CNNMoney: قبل عدة أشهر تحدثت مع أحد أعضاء المجموعة وتحدث معي عما ترمز إليه المجموعة.

المذيعة: هل هناك مبدأ موحد لأنونيموس؟

أنونيموس: هذه أنونيموس، مجموعة من الأشخاص الذين يريدون الحرية.

المجموعة نشرت فيديو قبل عدة أسابيع داعية إلى قرصنة ترامب واختراق موقعه.

أنونيموس: هذه ليست حربا، وإنما إعلاناً عن حرب شاملة.. تم تفعيل عملية ترامب.

نرى ثمار ذلك الآن، فعدد من أعضاء أنونيموس نشروا معلومات عن رقم الضمان الاجتماعي لدونالد ترامب ورقم هاتفه بجانب رقم المتحدث باسم حملته ومدير حملته وأرقام المنزل وعنوانه.. وهذا ما يسمى بالـ Doxing التي تعني نشر المعلومات الخاصة الحساسة.

تمكنت من التأكد من أن هذه المعلومات على علاقة بأشخاص قريبين من ترامب، والمتحدث باسم ترامب قال إن السلطات تحقق في الأمر وتبحث عن المسؤولين عن نشر المعلومات، لكنها البداية فقط لعملية أنونيموس. الخبراء يقولون إننا سنرى أعضاء أنونيموس يحاولون اختراق موقع ترامب وربما أعماله التجارية أيضا.

ما قاله أحد قراصنة أنونيموس هو أنهم يقومون بالأمر للتسلية وقالوا إنهم سيدعون إلى مساعدتهم في العملية في الأول من أبريل المقبل.