البحرية الأمريكية: ضبط ثالث شحنة أسلحة غير مشروعة خلال أسابيع يُشتبه بإرسالها من إيران إلى الحوثيين

العالم
نشر
رالبحرية الأمريكية: ضبط ثالث شحنة أسلحة غير مشروعة خلال أسابيع يُشتبه بإرسالها من إيران إلى الحوثيين
4/4رالبحرية الأمريكية: ضبط ثالث شحنة أسلحة غير مشروعة خلال أسابيع يُشتبه بإرسالها من إيران إلى الحوثيين

دبي، الإمارات العربية المتحدة-- (CNN)  أعلنت قوات البحرية الأمريكية اعتراض شحنة أسلحة غير مشروعة، قيّمت السلطات الأمريكية أن مصدرها كان إيران ورجّحت أن وجهتها كانت الحوثيين في اليمن، وقالت السلطات الأمريكية إنها ثالث مرة خلال الأسابيع الأخيرة تضبط فيها قوات البحرية الدولية العاملة في مياه بحر العرب شحنة أسلحة.
إذ اعترضت سفينة تابعة للقيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية، في 28 مارس/ آذار، شحنة أسلحة كانت مخبأة على متن مركب شراعي صغير لا يحمل جنسية دولة، وتضمنت الأسلحة 1500 رشاش كلاشنكوف و200 قذيفة صاروخية و21 بندقية آلية من عيار 50 ملليمترا. والأسلحة الآن في عهدة الولايات المتحدة، وسُمح للمركب الشراعي وطاقمه بالرحيل بعد مصادرة الأسلحة.
وقالت البحرية في بيانها، الذي نشرته الاثنين: "المصادرة هي الأحدث في سلسلة شحنات أسلحة غير شرعية قيّمت أمريكا أن مصدرها إيران تم مصادرتها من قبل قوات البحرية في المنطقة."
وأشارت البحرية الأمريكية إلى مصادرة ضبط سفينة تابعة للبحرية الأسترالية لشحنة أخرى من الأسلحة التي يُشتبه أن مصدرها من إيران وكانت متجهة إلى اليمن عن طريق الصومال في فبراير/ شباط الماضي، حيث قالت البحرية الأسترالية إن إحدى سفنها التي تقوم بدوريات في المنطقة، اعترضت سفينة صيد صغيرة، على بعد حوالي 170 ميلا بحريا قبالة ساحل عمان عندما عُثر عليها. وعلى متن عثرت السلطات على أكثر من ألفي قطعة من الأسلحة، شملت أكثر من 1.9 ألف رشاش "AK-47" ومائة قذيفة صاروخية.
كما ذكرت البحرية الأمريكية مصادرة السلطات الفرنسية شحنة أخرى من الأسلحة رجّحت أنها كانت في طريقها من إيران إلى اليمن في 20 مارس/ آذار الماضي. 
وأخبر المتحدث باسم أسطول الولايات المتحدة الخامس، القائد كيفن ستيفنز، شبكة CNN، أنه وفقا لتقييم واشنطن، فإن الأسلحة المصادرة في الآونة الأخيرة كان مصدرها إيران، ووجهتها النهائية المحتملة هي اليمن، لينضم إلى تقييم اللفتنانت، إيان ماكونوهي، مع البحرية الأمريكية، الذي أخبر شبكتنا أيضا، إن شحنة الأسلحة التي صادرتها السلطات الأسترالية في وقت سابق من الشهر الحالي، كان مصدرها إيران ووجهتها اليمن

نشر