جمعيات الحيوان في المغرب تنعى رحيل أشهر مربية كلاب بالمملكة

العالم
نشر
جمعيات الحيوان في المغرب تنعى رحيل أشهر مربية كلاب بالمملكة

الدار البيضاء، المغرب (CNN)--  توفيت أمس الأحد أشهر مربية كلاب في المغرب، وفق ما أكدته جمعيات لرعاية الحيوانات، ويتعلّق الأمر بماريس ولكنهورست، سيدة ألمانية سكنت في العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء منذ عقود، وكرّست وقتها لرعاية الكلاب الضالة، إذ كانت تتجوّل طول ساعات من اليوم مع كلابها.

السيدة ماريس التي ودعت الحياة عن سن السبعين، اشتهرت بحنانها على الكلاب الضالة، وتتوّفر في بيتها على أكثر من عشرين كلبًا وكذا بعض القطط، وقد تفرّغت لرعاية هذه الحيوانات منذ إنهاء عملها في وكالات إشهارية، ولطالما شاهدها سكان وزوار الدار البيضاء قرب مسجد الحسن الثاني.

ونعت جمعية "مثل القطط والكلاب" وفاة الراحلة، مشيرة إلى أنها تعمل حاليًا على إيجاد حلول للتكلف بالكلاب التي كانت السيدة ترعاها، وأن هناك عدد من الجمعيات والأفراد الذين سيتخذون ما يلزم لأجل نقل الحيوانات إلى مركز خاص بشركة حماية الحيوانات والطبيعة خارج الدار البيضاء.

وكتب عنها صلاح الوديع، وهو شاعر معروف: "امرأة في عقدها السابع أو أكثر بقليل. اسمها لا يعرفه أحد. لم أسمع صوتها قط. قامة متوسطة نحيفة. خفيفة الخطو كشابة يافعة. في خطواتها ما يشي بأنها تعرف بالضبط ما تريد.. لا ترّدد في مشيتها. وملامح وجه يدل على معاناة قديمة كللها صمت النبلاء".

نشر