بالفيديو: “رجل القبعة” يكشف عن خطط داعش لهجوم على بطولة أمم أوروبا لكرة القدم في فرنسا 

“رجل القبعة” يكشف عن خطط داعش

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 13 ابريل/نيسان 2016; 12:01 (GMT +0400).
1:29

محمد عبريني، الذي اعتقل يوم الجمعة من أحد شوارع بروكسل، يقول الآن لمحققيه إن المنظمة الإرهابية كانت تخطط لهجوم على واحد من أكبر الأحداث الرياضية في العالم

محمد عبريني، الذي اعتقل يوم الجمعة من أحد شوارع بروكسل، يقول الآن لمحققيه إن المنظمة الإرهابية كانت تخطط لهجوم على واحد من أكبر الأحداث الرياضية في العالم ... بطولة أمم أوروبا لكرة القدم في فرنسا.

واعترف عبريني أنه هو المسمى بـ”رجل القبعة” الذي التقطته كاميرات المراقبة في مطار بروكسل قبل الهجوم بلحظات. 

يقول المحققون إن ذاك الهجوم لم يكن الخطة الأساسية للتنظيم.

رئيس الوزراء الفرنسي:

"وكما ذكر من قبل المدعي العام البلجيكي، أكد التحقيق أن المجموعة التي ضربت بلجيكا قبل بضعة أسابيع، كانت تنوي أصلاً ضرب فرنسا، وهذا دليل إضافي على التهديد المرتفع لجميع دول أوروبا، وبالأخص فرنسا".

يعتقد المحققون أن داعش خطط لهجوم جديد على باريس بعدما ذكرهم اعتقال صلاح عبد السلام بأن الشرطة تقترب منهم. 

المحلل:

“عند إلقاء القبض على هذا الرجل، فليس من المهم استجوابه عما يعرفه عن هجمات باريس وبروكسل، إنما المهم هو ما يعرفه عن الهجوم القادم.” 

الآن، هناك أدلة متزايدة على أن هجوم بروكسل كان موجها من قبل داعش في سوريا.

فقد وجد حاسوب مرمي في القمامة الشهر الماضي، وهو لاثنين من مهاجمي بروكسل. في الحاسوب، هناك ملف صوتي لمحادثة بين نجم العشراوي، صانع القنابل لهجمات باريس وبروكسل، وعميل رفيع لداعش في سوريا. في المحادثة، هما يناقشان هجمات إضافية محتملة في بلجيكا وفرنسا.

على الكمبيوتر نفسه، عثرت الشرطة على ملف يقول إن المنظمة خططت لهجمات على مركز “لا ديفينس“ للتسوق في باريس، وجمعية كاثوليكية.