بدل قتلها.. تونس تفكر في خصي الكلاب الضالة وتوفير مراكز إيواء لها

العالم
نشر
بدل قتلها.. تونس تفكر في خصي الكلاب الضالة وتوفير مراكز إيواء لها

تونس (CNN)--  بعد تصاعد تنديد الجمعيات المدافعة عن حقوق الحيوانات بظاهرة قتل الكلاب الضالة أو السائبة بالرصاص الحي تفاديًا لانتشارها في الشوارع، أعلنت وزارة الشؤون المحلية في تونس أنها في طريقها لإيجاد حلول بديلة لظاهرة قنص الكلاب في الشوارع، ومن ذلك حلّ التعقيم.

وقالت مديرة المحيط بوزارة الشؤون المحلية، سميرة العبيدي، لوكالة الأنباء المحلية، إن الوزارة في مرحلة التباحث مع  البلديات لتطبيق حلول بديلة لظاهرة قنص الكلاب بالرصاص، ومن ذلك خصي وتعقيم هذه الكلاب حتى يتم الحد من تناسلها، زيادة على تخصيص مراكز لإيواء الكلاب الضالة.

واعتبرت العبيدي أن التوجه نحو هذه الحلول سيكلف الوزارة والبلديات ماديًا، كما أنه سيحتاج موارد بشرية متخصصة في تعقيم الكلاب، وهو ما يستدعي جهود أكثر من متدخل، منهم الجمعيات ونقابات الأطباء البيطريين، زيادة على استحضار مصالح المواطنين لما للكلاب الضالة من ضرر على حياتهم.

وتنتشر ظاهرة قتل الكلاب الضالة في معظم بلدان شمال إفريقيا، حيث توّفر البلديات أفرادًا خاصين بتمشيط الشوارع وقنص الكلاب التي تهدد الناس بعضاتها وتزعجهم بنباحها المستمر، غير أن هذه العملية تثير الكثير من الانتقادات، وقد خرجت قبل أيام وقفة احتجاجية في العاصمة التونسية احتجاجًا على هذا القتل.

نشر