بعد إشارة يلدريم لـ"داعش".. مسؤولون أمريكيون: هجوم مطار أتاتورك يحمل بصمات التنظيم

العالم
نشر
01:34
بالفيديو: لحظة تفجير أحد الانتحاريين نفسه في مطار أتاتورك

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- تعتقد المخابرات الأمريكية أن الهجوم الذي استهدف مطار أتاتورك التركي في مدينة إسطنبول وشمل تفجيرات انتحارية وتبادل إطلاق نار، ليلة الثلاثاء، وتسبب في مقتل 36 شخصا على الأقل وسقوط 147 جريحا، هو من تنفيذ تنظيم "داعش"، أو جماعة موالية له.

وقال أحد المسؤولين إن الهجوم يحمل بصمات "داعش" بسبب الموقع الذي اختاره المسلحون لتنفيذ التفجيرات الانتحارية والأسلوب الذي اتبعوه، وأشار مسؤول آخر رفيع المستوى إلى طريقة تنسيق الهجوم باستخدام الأسلحة والمتفجرات.

وشدد المسؤولون أن تلك هي نظريتهم الأولية وأنهم لم يخلصوا إلى استنتاج نهائي، إذ بدأت عملية التحقيق منذ بضع ساعات فقط. كما يُشار إلى أن التنظيم لم يعلن مسؤوليته عن الهجوم.

ومن جانبه، قال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، إن "التحقيقات الأولية تشير إلى تنفيذ تنظيم داعش للاعتداء الإرهابي،" مشيرا إلى أن التحقيقات لا زالت مستمرة، حسبما ذكرت وسائل الإعلام التركية.

وأضاف المسؤولون أن جماعات أخرى مثل "حزب العمال الكردستاني" أو "PKK" لم تُستبعد، ولكن أحد المسؤولين علق أن احتمال تنفيذ "PKK" للهجوم هو الأقل أرجحية في أذهان المحققين الأمريكيين، قائلا إنها ستكون "مفاجأة كبيرة" إذا ظهر أن الحزب هو المسؤول عن الهجوم، بسبب أسلوب تنفيذه.

وشرح مسؤولون آخرون أن "حزب العمال الكردستاني" يميل لاستهداف المنشآت العسكرية والأمنية، وأشاروا أيضا إلى أن الجماعة الكردية عادة لا تنفذ هجمات في مواقع قد يُقتل فيها مدنيين.

نشر