داعش يتبنى هجوم الكنيسة بفرنسا: المنفذان جنديان بـ"الدولة الإسلامية"

العالم
نشر
داعش يتبنى هجوم الكنيسة بفرنسا: المنفذان جنديان بـ"الدولة الإسلامية"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— تبنى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" الهجوم الذي استهدف الكنيسة في منطقة نورماندي في فرنسا، وذلك في بيان نشرته وكالة أعماق التي تعتبر الذراع الإعلامية للتنظيم.

03:02
لماذا يكره الفرنسيون هذه الأحياء في بلادهم؟

 

وذكر التنظيم في بيانه: "منفذا هجوم كنيسة نورماندي في فرنسا هما جنديان من الدولة الإسلامية نفذا العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف الصليبي،" دون الإشارة إذا كان منفذا الهجوم قد تلقيا توجيهات مباشرة من التنظيم أم قاما بذلك بصورة فردية بعد أن أعلنا ولائهما للتنظيم.

وفي الوقت الذي لا يمكن لـCNN التأكد بشكل مستقل مزاعم تبنى داعش للهجوم حيث أن التحقيقات لا تزال مستمرة في خلفيات وصله المهاجمين بالتنظيم.

ويذكر أن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أعلن في وقت سابق الثلاثاء أن قتل قس في عملية احتجاز رهائن بكنيسة كاثوليكية في بلدة سانت اتيان دو روفراي، بمنطقة نورماندي الفرنسية، قاما بها "إرهابيان" أعلنا مبايعتها لتنظيم "داعش".

نشر