راهبة نجت من هجوم الكنيسة بفرنسا: المهاجمان تحدثا بالعربية وصورا نفسيهما قبل نحر القسيس

العالم
نشر
راهبة نجت من هجوم الكنيسة بفرنسا: المهاجمان تحدثا بالعربية وصورا نفسيهما قبل نحر القسيس

باريس، فرنسا (CNN)— قالت الراهبة دانييل، إن المهاجمان اللذان استهدفت الكنيسة في منطقة نورماندي بفرنسا، الثلاثاء، تحدثا باللغة العربية، لافتة إلى أنهما صورا نفسيهما خلال العملية.

02:19
ملخص لعملية احتجاز الرهائن بكنيسة فرنسية

 

وأوضحت الراهبة التي تمكنت من الفرار من الكنيسة في تصريح لتلفزيون BFM المتعاون مع شبكة CNN إن المهاجمين أجبرا القسيس على الجثوم على ركبتيه ووضعا سكينا على عنقه في منطقة المذبح داخل الكنيسة، لافتة إلى أن جميع من في الكنيسة كان يصرخ ويدعوهما للتوقف.

ويشار إلى أنه وبحسب مدعي شؤون مكافحة الإرهاب في باريس، إن المهاجمان قاما بنحر عنق القسيس البالغ من العمر 86 عاما.

ويذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" تبنى العملية في بيان نشرته وكالة أعماق التي تعتبر الذراع الإعلامية للتنظيم لافتا إلى أن منفذاه هما "جنديان بالدولة،" دون تفصيل إن كانا قد تلقى تعليمات مباشرة أو أنهما قاما بالعملية بصورة فردية بعد إعلان الولاء لداعش.

نشر