الرئيس الفلبيني يشتم باراك أوباما ثم يتراجع ويعتذر

العالم
نشر
الرئيس الفلبيني يشتم باراك أوباما ثم يتراجع ويعتذر

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) --  قدم الرئيس الفلبيني رودريغو ديوترتي اعتذاره بعد شتمه الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ما دفع البيت الأبيض إلى إلغاء اجتماع كان مخططا له بين الرئيسين على هامش اجتماعات قمة مجموعة دول جنوب شرق آسيا "آسيان".

وكان ديوترتي قد وصف الرئيس الأمريكي بـ "ابن العاهرة" الاثنين، ولكنه، ووفقا للمتحدث باسم الرئاسة الفلبينية، يشعر بالندم على هذا الوصف، الذي بدا "هجوما شخصيا على الرئيس الأمريكي."

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة: "نتطلع إلى تجاوز الاختلافات في الأولويات ووجهات النظر بين بلدينا."

وكان الرئيس الأمريكي سيتناول خلال لقائه ديوترتي الإجراءات التي تجريها الفلبين لمواجهة خطر تجارة المخدرات.

وبدلا من لقاء ديوترتي، سيلتقي أوباما برئيسة كوريا الجنوبية باك غن هي.

نشر