لافروف: ربما لا يطيع الجيش الأمريكي أوامر أوباما

العالم
نشر
لافروف: ربما لا يطيع الجيش الأمريكي أوامر أوباما

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إنه يعتقد أن الجيش الأمريكي، قد لا يطيع أوامر الرئيس الأمريكي، باراك أوباما. ورجح لافروف أن اجتماع مجلس الأمن الأخير لمناقشة الأزمة السورية، كان يهدف إلى "صرف الانتباه عن غارة التحالف بدير الزور،" على حد تعبيره.

وتساءل لافروف في مقابلة مع قناة "إن تي في" الروسية بثت الاثنين: "لماذا عقدوا اجتماعا طارئا لمجلس الأمن؟ إنني أعتقد أن الغرب لا ينجح في تطبيق التزاماته (بشأن سوريا)"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك".

اقرأ.. سوريا وروسيا تتهمان التحالف بقيادة أمريكا بتنفيذ غارات على قوات نظام الأسد

واعتبر لافروف أن الهدف الحقيقي وراء اجتماع مجلس الأمن هو صرف الانتباه عن غارة التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" بقيادة الولايات المتحدة، على مواقع بالقرب من مطار مدينة دير الزور السورية، ما أسفر عن مقتل العشرات من جنود الجيش السوري التابع للرئيس بشار الأسد. وقال مسؤولون أمريكيون إنها كانت تستهدف "داعش" وإن مقتل الجنود السوريين الموالين للنظام كان غير مقصودا.

نشر