مربية تشوّه وجه طفل وتحرقه بملعقة في تونس.. ومندوبية الطفولة تتابعها قضائيا

العالم
نشر
مربية تشوّه وجه طفل وتحرقه بملعقة في تونس.. ومندوبية الطفولة تتابعها قضائيا

تونس (CNN)—  رفعت المندوبية العامة للطفولة دعوى قضائية ضد مربية قامت بتشويه وجه طفل يبلغ من العمر أربع سنوات ونصف، بأن أحرقته باستعمال ملعقة، كما قامت السلطات المعنية بإغلاق روض الأطفال حيث وقع الحرق، الكائن بمنطقة جبل جلود في العاصمة التونسية.

وأكد المندوب، مهيار حمادي، اليوم الأربعاء 2 نوفمبر/تشرين الثاني، في تصريحات صحفية، أن هناك دعوى ضد المربية، زيادة على إغلاق روض الأطفال بعدما ثبت أن حرق الطفل وقع داخله وليس كما قالت مديرة الروض عندما ادعت أن والدة الطفل هي من قامت بهذا السلوك في المنزل، مشيرًا إلى أن المندوبية سترافق الطفل نفسيًا.

ووفق أقوال الأب، فإن المربية وضعت ملعقة كبيرة فوق النار، وتركتها حتى وصلت درجة عالية من السخونة، وبعدها وضعته على وجه الطفل لأجل عقابه، وحاولت مديرة الروض، بعد اكتشافها الواقعة، إنقاذ وجه الطفل بنقلها له إلى مستشفى الحروق.

وفي الوقت الذي جرى فيه إيقاف مديرة الروضة، توجد المتهمة المشتبه في معاناتها من اضطرابات نفسية، في حالة فرار، إذ تواجه عقوبات قاسية تصل إلى الحبس، وسبق لمندوبية الطفولة أن طالبت بإغلاق رياض الأطفال غير المرخصة، ومنها الروض حيث وقع الاعتداء على الطفل.

نشر